الأربعاء، 29 يونيو، 2011

الاغذية المضرة بتكيس المبايض



يعرف عن مرض تكيس المبايض أنه في بعض الأحيان يختفي من تلقاء نفسه. وبإختصار، في الجسم يقوم بالتخلص من المرض ذاتيا. وعلى الرغم من ذلك فليست كل حالات تكيس المبايض تشفى بهذه الطريقة. بعضها يكون مؤلما وقد يتطلب الحصول على العلاج سريعا، إذا كنت تعانين من مرض تكيس المبايض، فربما تكونين في حاجة إلى معرفة الاغذية المضرة بتكيس المبايض.

توجد العديد من الاغذية المضرة بمرض تكيس المبايض التي يجب على المرأة التي تعاني منه في المبيضين أن تتجنبها. ومن الغريب في الأمر أن بعض هذ الأغذية هي أغذية عادية، ولكن يجب على جميع الأحوال تجنبها. ومثلما يحدث في أي نظام غذائي صحي، يجب أن يتم تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين والمشروبات الغازية. وتوجد العديد من المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الكولا والقهوة والمعروف عنها أيضا أنها تسبب المزيد من التدهور لحالة تكيس المبايض. وأفضل بديل لما سبق هو شرب المزيد من الماء بدلا من تناول هذه الأنواع من المشروبات من أجل المساعدة على أن يتخلص الجسم من تكيس المبايض.

تناول الأنواع المختلفة من العصائر يجب أن يتم بإعتدال، وذلك إن لم يكن في الإمكان تجنبها نهائيا، وهذا إن كانت المرأة تعاني من أعراض تكيس المبايض. السكر الزائد الموجود في العصائر يصعب على الجسم التعامل معه. وأي شيء يصعب على الجسم التعامل معه سوف يؤدي إلى المزيد من التدهور وذلك في حالة وجود مرض تكيس المبايض المتعدد.

يؤدي تكيس المبايض إلى شعور المرأة بالألم طوال الوقت، وخاصة أثناء حدوث عملية التبويض. ويجب على المرأة أن تعلم أن عليها تجنب الأطعمة التي لا تفيد الجسم. وتوجد هناك بعض الاغذية التي يصعب على المرأة تجنبها، ولكن بعد المعاناة الشديدة من نوبات الألم الناتجة من تكيس المبايض، فإن المرأة سوف تلتزم بتجنب الأغذية الضارة لها ولحالتها. وبعد الشفاء من تكيس المبايض، يمكن تناول الأطعمة والاغذية المختلفة ولكن بإعتدال. ومن الاغذية المضرة بتكيس المبايض الأطعمة السريعة والمقلية واللحوم الحمراء المصنعة والدسمة.

هناك تعليق واحد:

  1. كيف نتخلص من الالا تكيس المبايض

    ردحذف