السبت، 30 يوليو، 2011

كيف احسب بداية الحمل



إن كنت حاملا لأول مرة أو في إنتظار الولادة فإن هذه الفترة قد تكون عصيبة بعض الشيء. كيف احسب بداية الحمل؟ هذا هو السؤال الذي يدور في خلد الكثير من السيدات اللاتي على وشك الولادة. توجد طريقتين يمكن من خلالهما حساب الوقت الذي إنقضى منذ بداية الحمل. الطريقة الأولى هي التي تستخدمها طبيبات النساء والولادة، كما توجد طريقة أخرى وهي تسمى حساب التبويض ولا تقل كفاءة عن سابقتها.

كيف احسب بداية الحمل؟ يمكن من خلال الطريقة التي تتبعها الطبيبة أن يتم إحتساب الاسبوع الخامس من حدوث الحمل على أنه الأسبوع السابع. وهذه الإختلافات في طرق حساب بداية الحمل تعتبر طفيفة وهي في المتوسط شبه متساوية.

يبدأ إحتساب الحمل من اليوم الأول من الدورة الشهرية. وهذه الطريقة كانت تستخدم قديما عندما كان ما يعرف عن الدورة الشهرية قليل. وصعوبة الحساب يعتبر أمرا معتادا في حساب الحمل. وحتى الآن فإن إجابة سؤال كيف احسب بداية الحمل مازالت تتطلب بعض الجهد. وتوجد طريقتين لحساب بداية الحمل. الطريقة الأولى تتبعها أغلب الطبيبات. وهذه الطريقة تعتبر أن الثلث الأول من الحمل ينتهي بعد الأسبوع الثاني عشر. والثلث الثاني ينتهي بعد الأسبوع السادس والعشرين. وموعد الولادة حينئذ يكون في الأسبوع الأربعين. وهذه هي الطريقة المعتادة في أكثر دول العالم لتحديد كيفية حساب بداية الحمل.

الطريقة الأخرى لحساب بداية الحمل وموعد الولادة تسمى حساب التبويض. وهذه الطريقة تجيب على السؤال كيف احسب بداية الحمل؟ وعلى الرغم من وفرة الإختبارات التي يمكن إجرائها والطرق المختلفة للحساب فإن القيام بذلك قد يظل أمرا تكتنفه الصعوبة.

حساب مدة الحمل عن طريق التبويض يستخدم في العديد من الدول ويبدو أنه أكثر طرق الحساب دقة لمعرفة الوقت المنقضي منذ بداية الحمل. وفي طريقة حساب التبويض فإن الحمل يبدأ بالأسبوع صفر. ونتيجة إختبار الحمل الإيجابية يمكن إعتبارها هي الأسبوع الثاني. ونهاية الثلث الأول من الحمل هي الأسبوع العاشر أو الحادي عشر. أما نهاية الثلث الثاني من الحمل فهي الأسبوع الرابع والعشرين. وموعد الولادة عادة ما يعتبر هو الأسبوع الثامن والثلاثين. ومقارنة بالنظام الأول فإنه يوجد فارق يقدر بأسبوعين.

كيف أحسب بداية حملي؟ إجابة هذا السؤال تتوقف على النظام الذي تتبعه الطبيبة لحساب أسابيع الحمل. بعض النساء يفضلن الرجوع بالعد إلى التاريخ الذي حدث فيه الحمل، إذا إستخدمت الطريقة التي تتبعها الطبيبة وكان حملك قد بلغ الأسبوع السابع، فإن الحمل يكون في الأسبوع الخامس في واقع الأمر. كما توجد أشياءا أخري يمكن أيضا وضعها في الإعتبار تساعدك في تحديد متى بدأ الحمل لديك. ويمكنك بالتأكيد إستخدام إختبار الحمل المنزلي والذي سيساعدك على معرفة حدوث الحمل بمنتهى الدقة. وقبل حدوث الحمل فإنه من الأمور المعتادة لدى النساء القيام بإختبار الحمل بصورة شهرية. وهذا سوف يعطيك فكرة جيدة عن الموعد الذي حدث فيه الحمل.

فوات موعد الدورة يعتبر من الطرق الأخرى لمعرفة أن الحمل قد حدث. وتتبع التقويم الشهري يمكنه أن يساعدك أيضا في هذا الأمر. من الأمور المفيدة تتبع التقويم الشهري لمعرفة اليوم الأخير من الدورة ولمعرفة يوم التبويض لديك. أنت وطبيبتك يمكنكما أن تتعاونا معا للمساعدة على معرفة مواعيد الحمل. وحتى يمكنك الحصول على إجابة السؤال كيف يمكنني حساب بداية حملي.

الإستعانة بما سبق من الطرق الحسابية، وغيرها من الطرق المعملية يساعد كثيرا على فهم وتحديد متى بدأ الحمل بشكل تقريبي. ولكن الموعد المؤكد الذي تحدث فيه الولادة سوف يختلف من امرأة إلى أخرى بل ومن ولادة إلى أخرى.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق