الأحد، 17 يوليو، 2011

كيف يمكن انجاب مولود ذكر - نصائح لانجاب ذكور



توجد أعداد هائلة من الأسر التي ترغب في معرفة كيف يمكن انجاب مولود ذكر. وفي واقع الأمر، عند إفصاح الكثير منهم عن ذلك، فإن عدد من يرغبون في انجاب ذكور يتساوى مع عدد من يرغبون في انجاب اناث وهم بطبيعة الحال أكثر ممن يريدون الإنجاب بغض النظر عن النوع.

وبالنسبة للأسر التي انجبت إناثا بالفعل، فإن العديد منها تتمنى معرفة الكيفية التي تؤدي إلى انجاب الذكور. توجد هناك العديد من الخطوات التي يسهل إتباعها والتي تمكنك من زيادة فرص انجاب مولود ذكر. أولا وقبل كل شيء، من الهام جدا فهم العديد من العوامل التي تؤثر على نوع الأمشاج الذي يصل إلى البويضة أولا ومن ثم يقوم بإخصابها. ولا يمكن تفسير الأمر ببساطة على أن كلا النوعين من الأمشاج متطابقان في الصفات، فيما عدا أنهما يؤديان إلى الحمل بذكر أو بأنثى وأن النوع الذي يؤدي للحمل هو الذي يصل قبل النوع الآخر إلى البويضة، ولكن في واقع الأمر فإن الأختلافات بينهما أبعد بكثير من ذلك، حيث أنه توجد العديد من الصفات المختلفة بينهما وعن طريق فهم هذه الصفات يمكن المساعدة في إختيار نوع الجنين قبل الحمل.

المطلوب فعله قبل حدوث الحمل، هو الإعتماد على التوقيت ومدى قرب الأمشاج من قناة فالوب والبويضة، والأغذية التي تتناولها المرأة لها أثر في تحديد نوع المولود وذلك قبل حدوث الحمل. وعادة، ما تتاح فرص انجاب الذكور أو الإناث وذلك من غير تعمد. ومع ذلك إن كنت ترغبين في معرفة كيف يمكن انجاب مولود ذكر، فإنه توجد العديد من النصائح حول هذا الأمر.

تعتبر الأمشاج التي تؤدي إلى انجاب الذكور أقل حجما ولكنها أسرع من النوع المسئول عن ولادة الاناث. وبالإضافة إلى ذلك، فهي لا تبقى على قيد الحياة لفترة طويلة مقارنة بالنوع الذي يؤدي لولادة الإناث وهو النوع الأكثر بطئا. الأمشاج التي تؤدي لانجاب الذكور تستطيع الإستمرار حية في البيئة القلوية بعكس البيئة الحامضية. كما أن النظام الغذائي يعتبر ذا تأثير كبير على إحتمالات تحديد نوع المولود.

وما هي الطريقة التي تساعد على الإستفادة من هذه الإختلافات؟ يوجد تأثير كبير للفترة التي توجد فيها أسباب الحمل. بمعرفة أن الأمشاج المسئولة عن الحمل بمولود ذكر ذات عمر قصير يمكن إدراك أن توقيت أسباب الحمل يعتبر أمرا شديد الأهمية. إن كنت تتمنين إنجاب مولود ذكر، يجب أن تتوفر أسباب الحمل مع نفس يوم التبويض وليس قبل ذلك، وهنا يمكن الإستفادة من إختبار التبويض المنزلي. وجود أسباب الحمل خلال اليومين السابقين ليوم التبويض يعني أن الأمشاج المسئولة عن إنجاب الذكور لن تستمر على قيد الحياة حتى يحين موعد التبويض، مما يجعل الأمشاج التي تؤدي لانجاب الإناث وهي النوع الأطول عمرا لديها الفرصة الأكبر في تلقيح البويضة. إذا كانت أسباب الحمل متزامنة مع يوم التبويض بقدر الإمكان، فإن الأمشاج الأكثر سرعة سوف تصل إلى البويضة أولا.

تفضل الأمشاج المسئولة عن إنجاب الذكور البيئة القلوية. ومن المعروف أن المنطقة المحيطة بعنق الرحم تتميز بإرتفاع مستوى القلوية ومن أجل ذلك فهي ملائمة جدا للأمشاج التي تؤدي لانجاب مولود ذكر. فإذا تواجدت هذه الأمشاج بالقرب من عنق الرحم بقدر الإمكان فإنها ستمتلك الفرصة الكبرى في الإستمرار حية لإخصاب البويضة.

النساء اللاتي يستهلكن على الأقل يوميا الإحتياجات المطلوبة من السعرات الحرارية لديهن فرصة أكبر في إنجاب الذكور. بالإضافة إلى ذلك، فإن الأطعمة التي ينصح بها للمرأة التي تريد أن تحمل بولد تتضمن اللحوم الحمراء، والبيض، والزبيب، والفطر، والبقول، والخبز. كما أن تناول الأطعمة المملحة يبدو أنه يساعد على إنجاب الذكور.

للحصول على المزيد من النصائح ومعرفة المزيد من الطرق التي تؤدي للحمل بولد بطريقة طبيعية وللتعرف على تفاصيل الأساليب المجربة، يجب الإلتزام بالخطوات التي سبق ذكرها مع زيادة الإطلاع على الكيفية التي تحدث بها عملية الإخصاب من أجل انجاب مولود ذكر، وقد أثبتت بعض هذه الطرق نسب نجاح هائلة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق