الجمعة، 12 أغسطس، 2011

الافرازات المهبلية الصفراء والالتهابات الفطرية




من الهام لكل امرأة أن تهتم بنفسها وتعرف ماذا يحدث في جسدها. من المشاكل المعتادة في العديد من النساء هو ظهور افرازات مهبلية صفراء مع حدوث الالتهابات الفطرية. وأكثر النساء لا يعرفن السبب وراء هذه الافرازات، وما هي، أو حتى كيفية التخلص منها. عندما تواجهك مشكلة غامضة متصلة بالصحة من الممكن أن يسبب ذلك لديك إحباطا أو حتى شعورا بالهلع ولكن هناك دوما إجابات حول هذه الأمور والأسئلة.

الافرازات المهبلية الصفراء أو البيضاء عادة ما تنتج من الفطريات، والتي توجد بشكل طبيعي في الجسم وهي تسمى أيضا كانديدا. والاسم العلمي لها هو كانديدا البيكانس. عندما تصاب المرأة بأي نوع من هذه الالتهابات، فإنها تسمى بالإلتهابات المهبلية الفطرية. وقد يؤدي ماسبق إلى حدوث بعض الخلط، ولكن عبر السطور التالية سيتم إيضاح المشكلة بشكل أكثر بساطة.

المشروبات التي قد تحتوي على الخميرة، قد تثير الكثير من التساؤلات إن كانت تسبب الالتهابات الفطرية، والإجابة على ذلك هي لا. حيث أن الخميرة تختلف عن الفطريات الأخرى والخميرة لا تسبب أي نوع من الالتهابات الفطرية. عندما تبدأ الافرازات في الظهور فإنه يمكنك عادة التمييز بينها وبين الافرازات الطبيعية. حيث أنها تتراوح ما بين اللون الأبيض الناصع إلى اللون الشفاف. وتتشابه رائحة الفطريات مع رائحة الخميرة.

بإختلاف كل امرأة عن الأخرى، فإن لون الافرازات المهبلية يكون مختلفا وهذا الأمر ينطبق تماما على أسبابها. عندما تظهر لدى المرأة افرازات مهبلية صفراء أو بيضاء، فإنها تحدث بسبب تراكم البكتيريا الضارة في الجسم، وهذا نوع من رد الفعل الطبيعي من الجسم. وسوف تكون لهذه الإفرازات رائحة كرائحة السمك أو العفن. وهذا النوع من الافرازات عادة ما يظهر كنتيجة لوجود بعض الأمراض المعدية، وفي هذه الحالة فإن المرأة يجب عليها الحصول على العناية الطبية في الحال قبل أن يزداد الوضع سوءا.

بالنسبة للسيدات اللاتي يصبن بالالتهابات الفطرية، فإن البعض منهن قد لا تصلح الطرق الطبيعية في علاج الالتهابات الفطرية المهبلية التي أصبن بها. وبعد تجربة جميع الكريمات والأدوية المأخوذة بالفم، والعلاجات العشبية فإن المرأة قد تشعر باليأس. ومن هنا يأتي العلاج عن طريق تناول أغذية معينة أو عن طريق النظام الغذائي العلاجي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق