الخميس، 19 أبريل، 2012

العناية بالحامل والجنين قبل الولادة - الحمل والدراسة



عندما تعرفين أنك حامل، فإنه من الهام الإتصال في أسرع وقت ممكن بطبيبة أمراض النساء والولادة. ويمكنك حجز موعد معها بسهولة عن طريق الإتصال هاتفيا بعيادة الولادة. كما إنه يمكنك إستشارة طبيب العائلة كي يرشدك إلى طبيبة أمراض نساء وولادة ذات خبرة جيدة. إن كنت في حاجة إلى رعاية صحية خاصة، فإن طبيبتك بالإضافة إلى الأطباء الأخصائيين يمكن أن يتشاركوا المسئولية الخاصة بالعناية بحملك.

تعتبر المقابلة الأولى أو الثانية مع طبيبة الولادة من أهم مواعيد متابعة الحمل. وقد تطول هذه المقابلة حتى ساعتين وقد تحدث في المستشفى، أو في عيادة الولادة أو في مركز رعاية الحمل، ويمكن أيضا أن تتم في منزلك في حال تعذر إنتقالك للعيادة أو المستشفى. سوف تسألك الطبيبة عدة أسئلة عن صحتك بوجه عام، وعن صحة عائلتك وعائلة زوجك. من أجل إختيار الطريقة التي ستتم من خلالها متابعة الحمل. طبيبتك سوف تطلب منك القيام بعدة تحاليل للدم وإجراء بعض الفحوص، بخلاف بعض الفحوص الأخرى التي ستجرى طوال شهور الحمل. نتائج هذه الإختبارات قد يكون لها تأثير على إختيار طريقة متابعة الحمل فيما بعد. لذا فإنه من الهام عدم إهمال القيام بها. وسوف تسألك الطبيبة أيضا عن أية إحتياجات أخرى أو أمور للعناية بحملك قد تكون مطلوبة.

الاعتماد على النفس اثناء الحمل

العديد من الحوامل قد يفضلن الإعتماد على أنفسهن أثناء سفر الزوج وحتى يحين موعد الولادة. إن كنت حاملا وتريدين الإعتماد على نفسك أثناء الحمل، فإنه من الهام أيضا الإستعانة بقريباتك وصديقاتك واللاتي يمكن أن يخففن من بعض المعاناة ومن المشاعر التي قد تصاحب الحمل، مع مساندتك في غير ذلك من الأمور. حل المشاكل المرتبطة بالحمل سواء أكانت مشاكل شخصية أو مشاكل طبية، يكون صعبا عندما تكونين وحيدة أثناء حملك، ويكون من الأفضل أن تكون لك صديقة تتحدثين معها بدلا أن تستسلمي لمشاعر الإحباط واليأس.

الحمل والدراسة

إن حدث لديك الحمل أثناء الدراسة، فإن هناك العديد من الأمور التي يجب وضعها في الحسبان أثناء الحمل وبعد أن تتم الولادة. تستطيع طبيبة النساء والولادة إسداء النصائح لك عن طرق العناية بالحمل أثناء الدراسة.

الدراسة اثناء الحمل

حدوث الحمل لديك لا يعني الضرورة التخلي عن دراستك. إذا كنت ما زلت في دراستك الجامعية ولم تتخرجي بعد، فإن الجامعة غير مسموح لها بإنهاء دراستك بسبب حدوث الحمل لديك أو بسبب أية مخاطر صحية قد تكون متصلة بالحمل. ومع ذلك، فإن القائمين بهذا الأمر قد يقترحون عليك بعض البدائل والحلول لفترة الدراسة اثناء الحمل. وقد يسمح لك بالتغيب عن الدراسة لعدة شهور قبل وبعد موعد الولادة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق