الأربعاء، 16 مايو 2012

اختيار مكان الولادة ومخاطر الولادة في المنزل




اختيار مكان الولادة : يمكن أن تتم الولادة في المنزل، أو في الوحدة الصحية بواسطة القابلة المولدة أو في المستشفى. وسيتم هنا تفصيل بعض الأمور عن كل هذه البدائل التي يمكن الإختيار فيما بينها أو اختيار الأنسب بالنسبة إليك.

مخاطر الولادة في المنزل

الولادة بوجه عام تعتبر أمرا آمنا للغاية، وحيثما يكون إختيارك لمكان الوضع. فإنه لا توجد الكثير من الأدلة من أجل مقارنة درجة الأمان ما بين الولادة في المنزل أو في المستشفى. ومع ذلك، فإن النساء اللاتي يلدن أطفالهن في الوحدات الصحية بواسطة القابلات أو في المنزل لا يحتجن في أغلب الأحيان إلى الإستعانة بأدوات الولادة من قبيل أدوات الشفط أو الجفت.

إذا قررت الولادة في المنزل أو في الوحدة الصحية بواسطة القابلة، فيجب أن تحصلي أولا على ما يكفي من النصائح حول ما سيحدث إن إحتجت لنقلك إلى المستشفى أثناء المخاض وحول ما هو الوقت اللازم لإتمام نقلك إليها. ويجب أيضا أن تكوني على علم بإنه إذا حدث شيئا خطيرا أثناء المخاض وهو أمر نادر الحدوث فإن هذا سوف يكون أمرا أكثر سوءا لك وللجنين مقارنة بحالتك إن كنت في المستشفى مع وجود الرعاية الطبية المتخصصة. قد تنصحك الطبيبة بالولادة في المستشفى إن كنت تعانين من مشاكل صحية معينة.

كيفية اختيار مكان الولادة

من الهام بالنسبة لك ولزوجك القيام بإتخاذ قرار سليم حول المكان الذي ترغبين بالولادة فيه. وهذا القرار يرجع لك، وحتى بعد أن تقرري المكان الذي ترغبين فيه بالولادة يمكنك أيضا التراجع وإعادة التفكير. ستقوم الطبيبة بالمناقشة معك حول الخيارات المتاحة أمامك، وعلى الرغم من ذلك فإنك حرة تماما في إختيار أية عيادة توليد إذا كنت مستعدة للإنتقال إليها. وكما يمكنك الحصول على الكثير من النصائح من الطبيبة، فإنه يمكنك أيضا معرفة المزيد من وحدات رعاية الأمومة ومن مراكز رعاية الطفولة أو من الطبيب الممارس العام أو من المشرفة على القابلات. وقد يكون من الأفضل أيضا معرفة وجهات النظر المختلفة من صديقاتك أو من قريباتك.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق