الأحد، 1 سبتمبر، 2013

المغص اثناء النوم - مغص في الاسبوع السادس من الحمل


المغص قد يحدث اثناء النوم عند الحامل. الكثيرات من الحوامل قد يعانين من المغص اثناء النوم. وهذا المغص يحدث مرة أو مرتين مما يجعل الحامل تستيقظ من نومها. المغص قد لا يكون مؤلما بشدة ولكنه يسبب انزعاجا للحامل وقد لا يستغرق حدوثه سوى دقيقة أو دقيقتين. قد يصيب هذا المغص الحامل بالأرق أو يجعلها تستيقظ مبكرا من نومها ولكن بالتأكيد توجد الكثير من الأمور التي تفسر سبب هذا المغص.

عند حدوث مغص في الاسبوع السادس من الحمل فإن الطبيبة قد تخبر الحامل بأن هذا المغص طبيعي للغاية. في بداية حدوث المغص فإن الحامل قد تشعر بالخوف الشديد لأنه في القليل من الأحيان يكون حادا ومؤلما جدا مما يسبب استيقاظ الحامل من نومها. وقد تكتشف الحامل بعد ذلك أن سبب هذا المغص هو تمدد الرحم كاستعداد لنمو الجنين كما أن ذلك يحدث بسبب تعشيش البويضة أو التصاقها في الرحم. إذا شعرت الحامل أن المغص اثناء النوم غير محتمل أو كان حادا فإن عليها أن تستشير الطبيبة.

المغص في الاسبوع السادس من الحمل يمكن أن يسبب خوفا شديدا للحامل في البداية ولكن بعد الذهاب إلى الطبيبة فإنها تخبر الحامل أن سبب هذا المغص هو تمدد أو نمو الرحم كنوع من الاستعداد لنمو الجنين وقد يكون مغص الأسبوع السادس في أسوأ حالاته في أولى مرات الحمل. قد تخبر الطبيبة الحامل أن مكان المغص يتوقف على مكان وجود الجنين في الرحم وقد يكون ذلك في الجانب الأيسر أو الأيمن. الكثير من الحوامل يشعرن بمغص الاسبوع السادس اثناء النوم وقد يحدث هذا أيضا في الأسبوع الرابع. قد تبدو هذه الأعراض أكثر سوءا عندما تستيقظ الحامل صباحا وقبل الذهاب لدورة المياه مع الشعور بهذا المغص. قد تتصور الحامل أنه بمجرد حدوث الحمل فإن المغص الذي كان يحدث سابقا سوف يختفي أثناء شهور الحمل.

مغص الحمل في الأسبوع السابع قد يحدث اثناء النوم مما يجعل الحامل تستيقظ من نومها. وقد يحدث هذا المغص أيضا أثناء النهار وقد لا يستغرق سوى دقيقة أو دقيقتين. عندما تسأل الحامل الطبيبة حول هذا المغص فإن الطبيبة تجيبها بأن هذا المغص طبيعي جدا. ولذا فإن على الحامل أن لا تشعر بالقلق من حدوث المغص اثناء النوم لأنه أمر معتاد في الأسابيع الأولى. إذا زاد هذا المغص حدة أو حدث معه النزيف فإن على الحامل أن تستشير الطبيبة ولكن إن لم يتجاوز الأمر بعض الآلام بسبب المغص فلا داعي للقلق.

الحامل أثناء الحمل للمرة الأولى قد تشعر بالخوف بسبب حدوث المغص لأنها قد تظن أنها علامة على حدوث ضرر ما للحمل ولكن يتضح بعد ذلك أن هذا المغص طبيعي. يحدث المغص في الكثير من الحوامل ويكون أثناء النوم مما يوقظ الحامل مرة أو مرتين في الليلة الواحدة ولكنه في نهاية الأمر يختفي بعد بضعة دقائق. المغص في الاسبوع السادس من الحمل قد يحدث اثناء النوم وفي بعض الأحيان يحدث نفس المغص أثناء النهار ولكن لحسن الحظ فإنه مغص طبيعي. الكثيرات من الحوامل يؤكدن حدوث هذه الأعراض لهن وقد يستمر المغص حتى الصباح ويصاحب ذلك نزول قطرات من الدم. وفي هذه الحالة يجب استشارة الطبيبة سريعا وعلى الحامل أن لا تشعر بالقلق الشديد لأن هذه الأعراض كثيرة الحدوث وعادية ويتم التأكد من ذلك بعد مقابلة طبيبة النساء والولادة.

الحامل في الأسبوع السادس من الحمل قد تشعر بالمغص بشكل اعتيادي أثناء التبول. قد تحاول الحامل علاج هذا المغص بطريقة ما وإن لم ينجح ذلك فإن الذهاب إلى دورة المياه يخفف من المغص. المغص قد يحدث بسبب التهاب المثانة ويلزم ذلك استشارة الطبيبة والتي قد تصف مضادا حيويا للحامل كعلاج لهذا الالتهاب. المغص قد يحدث في الاسبوع الرابع وهذا المغص قد يسبب استيقاظ الحامل من النوم مرتين أثناء الليل ويتميز هذا المغص بأنه يختفي سريعا. قد تتصور الحامل أن أعراض الحمل هي عبارة عن أعراض مشابهة للدورة ولكن بصورة مستمرة وبشكل أوضح. على الرغم من ذلك فإن هذه الأعراض تختلف باختلاف كل حامل عن الأخرى.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق