السبت، 24 ديسمبر، 2016

هل يحدث الحمل اثناء الرضاعة

الدورة الشهرية قد تبدأ في الرجوع عندما يبلغ الرضيع الشهر التاسع من العمر. قد تستمر الدورة لثمانية أيام، وبعد ذلك فإن الدورة قد تنقطع لمدة 36 يوم. قد لا تشعر الأم بنفس أعراض الحمل التي أحست بها في الحمل الأول، وكل ما تشعر به هو الصداع والتعب والنعاس، وعندما تتناول وجبة عادية، فإنها قد تشعر أنها وجبة كبيرة جدا. ربما يتصرف الرضيع بطريقة غريبة. وقد تظن الأم أن تصرف الرضيع بهذا الشكل من أعراض الحمل. الأم قد تظن ان بكاء الطفل المستمر ورغبته في التواجد بجانبها طوال الوقت من أعراض الحمل، وذلك لأن الرضيع يشعر بحدوث الحمل لدى الأم وهذا الأمر قد لا يكون معلوما لدى الكثيرات. ربما تتوقف الأم عن الرضاعة الطبيعية، ولكن قبل ذلك ببضعة أسابيع قد يبدأ الرضيع في التصرف بهذه الطريقة. هل يحدث الحمل اثناء الرضاعة؟

من السهل معرفة ذلك، عن طريق إجراء اختبار الحمل المنزلي.

قد تجد الأم أنها في الأسبوع السابع من الحمل، وفي الحملين السابقين فإنها ربما شعرت بغثيان الصباح يوميا في الأربعة أشهر الأولى، ولكن في الحمل الثالث فإنها قد لا يحدث لديها أي غثيان حتى الأسبوع السابع من الحمل، وكل ما تشعر به هو التعب الشديد وفقدان الشهية للطعام. يمكن للأم أن تجري اختبارا للحمل في المنزل، ثم تذهب إلى الطبيبة حتى تتأكد من أن نتيجة الحمل إيجابية.

الحمل الأول لن يكون متشابها تماما مع مرات الحمل التالية. الحمل الثاني يختلف بشكل كبير عن الحمل الأول. إذا كانت الأم لديها كل هذه الأعراض، فإنه عليها بالتأكيد أن تجري تحليلا للحمل.

الإجراء الأول في هذه الحالة هو تحليل الحمل، كل حمل يختلف عن الآخر، ولذا فإن الشعور بالحمل الحالي لن يكون متشابها مع الشعور بالحمل السابق.

من المؤكد أن إجراء اختبار الحمل هام في هذا الوقت، وهذا لأن الحمل يحدث أحيانا أثناء الرضاعة.


إذا كانت الأم تشعر بالقلق الشديد من حدوث الحمل بعد 14 شهرا من مولد الطفل، فإن عليها أن تستخدم اختبارا للحمل المنزلي. إذا توفرت أسباب الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية فإن الحمل قد يحدث، مما يستوجب استعمال اختبار الحمل المنزلي بشكل مؤكد. 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق