الاثنين، 26 ديسمبر، 2016

فوائد الرضاعه الطبيعيه للمولود

بعد أن تبلغ الحامل الشهر الرابع من الحمل، فإنها قد تشعر بالحيرة وتريد أن تعرف ما هي فوائد الرضاعه الطبيعيه للمولود؟ قد لا تظن عائلة الأم بأن الرضاعة هي القرار السليم، بسبب أن الزوج قد لا يساعد زوجته أثناء إرضاعها للطفل أثناء الليل، وذلك رغم أن الأم قد تظن أن الرضاعة الطبيعية لها العديد من الفوائد للمولود، ولكنها أيضا من ناحية أخرى قد تتخيل أن الحليب الصناعي يحتوي على جميع المغذيات الموجودة في لبن الأم، وفي هذا الوقت يكون الأمر محيرا بالفعل. قد يكون أمام الأم الكثير من الوقت حتى تتخذ قرارا بصدد هذا الأمر، ولكنها في نفس الوقت ستكون ممتنة لنصائح وآراء الأمهات الأخريات.

الرضاعة الطبيعية هي الخيار الأفضل، وذلك بسبب فوائدها للمولود. إذا قامت الأم بإرضاع الطفل الأول طبيعيا فإنه سوف يختلف تماما عن الطفل الثاني والذي لم يحصل على الرضاعة الطبيعية، حيث أن الطفل الأول قد يتفوق دراسيا ويتمتع بصحة أفضل من صحة الطفل الثاني. يمكن للأم أن تستخدم مضخة الثدي، ثم تقوم بتجميد اللبن المفرز، وبعد ذلك فإن الزوج يمكن أن يشاركها في إرضاع المولود ليلا بالزجاجة.

فوائد الرضاعة الطبيعية للمولود كثيرة، وهي الأفضل لأنها تعتبر تغذية صحية وكاملة للرضيع. عندما يكون المولود حديث الولادة ويستيقظ ليلا عندما يجوع، فإن على الزوج أن يقوم بإرضاعه على الأقل لمرة واحدة. على الأم أن تقوم باستخدام مضخة الثدي أثناء النهار حتى يتوفر ما يكفي من الحليب، 70 جم على سبيل المثال لرضعة الليل. بعض النساء يحذرن من أن إفراز هذه الكمية من الحليب قد تقلل من إفراز لبن الأم بعد ذلك، ولكن بعض النساء قد لا يتأثرن من هذه الكمية. عائلة الأم عندما تنصحها بعد الرضاعة الطبيعية فإنها قد تكون حسنة النية، ولكن ليس الكثير من الناس يعرفون فوائد الرضاعه الطبيعيه للمولود. الطريقة التي ترضع بها الأم المولود هي أمر يرجع إلى الزوجة والزوج.

من فوائد الرضاعة الطبيعية الكثيرة أنها توفر الكثير من المال، قد تستفيد الأم كثيرا هي والمولود من تقوية شعورها بالأمومة وخاصة، إن كانت قد أنجبت أكثر من طفلين. ربما تفضل الأم أن لا يستيقظ الزوج ليلا حتى يرضع المولود من الزجاجة، لأن هذا هو الوقت الذي تشعر فيه أنه الوقت الخاص بها وبأطفالها فقط. حتى بعد أن ترجع الأم إلى العمل فإنها هي قد تكون من يتولى أمر رضاعة المولود ليلا، وعليها أن تعرف الوقت الذي تشعر فيه بالراحة لكي تقوم بالرضاعة الطبيعية، ولكن الرضاعة الطبيعية قد لا تكون مناسبة لكل الأمهات، وذلك على الرغم أنه من الأفضل القيام بها إن كانت الأم ترغب في ذلك، حيث أن لها فوائد جمة. وهي في نفس الوقت قرار يرجع إلى الأم وحدها.

الرضاعة الطبيعية لها العديد من الفوائد كما أنها هي الطريقة الآمنة للمولود. قد تقوم الأم بإرضاع الطفل الأول طبيعيا، وتسعى أن تكرر نفس طريقة الرضاعة مع الطفل الثاني. الرضاعة الطبيعية لا تستدعي القيام ليلا وتضييع الكثير من وقت النوم في محاولة إعداد زجاجة الحليب الصناعي والتي قد تكون أكثر سخونة من اللازم مما يضر المولود. الرضاعة الطبيعية هي الطريقة الفضلى للمولود وللأم.

فوائد الرضاعة للمولود كثيرة وهي الخيار الأفضل، حيث أنها توفر الكثير من المال الذي ينفق على الحليب الصناعي. وعلى جميع الأحوال، فإن على الأم أن تتولى أمر الرضاعة ليلا، وعليها أيضا في الفترة الأولى من حياة المولود على الأقل أن تتولى أمر الرضاعة وخاصة إن كانت في إجازة الوضع. ومن السهل ليلا أن تقوم الأم بالرضاعة الطبيعية، وذلك مقارنة بالقيام بإعداد زجاجة الرضاعة المحتوية على الحليب الصناعي.

الحليب الصناعي لا يحتوي على المغذيات التي يحتويها لبن الأم. حيث أن الحليب الصناعي لا يحتوي على الأجسام المضادة. من فوائد الرضاعه الطبيعيه للمولود انخفاض احتمال موت الرضيع المفاجئ أثناء النوم. وما سبق يعتبر من الفوائد القليلة للرضاعة الطبيعية. من فوائدها أيضا قلة احتمال إصابة الطفل بالسمنة. قد يكون من العبث تصديق أن الحليب الصناعي يمكن مقارنته بالرضاعة الطبيعية، ولكن الكثير من الإعلانات قد تنشر هذه الخرافات. الرضع الذين يتغذون على الحليب الصناعي يصابون بالأمراض أكثر من أقرانهم ممن يرضعون طبيعيا، كما أنهم أقل ذكاءا إن كانوا لا يحصلون على لبن الأم. إذا كانت الأم لديها من يساعدها أو لم يكن لديها أحدا، فإنه عليها ان تقوم ليلا لترضع الطفل، وذلك لأن الزوج لن يرضع الطفل من الزجاجة بنفس كفاءة الأم. على الزوجة أن تتحدث مع الطبيبة وتبحث عن المزيد من المعرفة حول فوائد الرضاعه الطبيعيه. لا يمكن مقارنة الرضاعة الطبيعية بالحليب الصناعي. الحليب الصناعي لا يجوز الاعتماد عليه إلا في حالة انقطاع لبن الأم، أو كانت لا تستطيع إرضاع المولود طبيعيا لأسباب طبية.


من المعلوم أن الرضاعه الطبيعيه لها العديد من الفوائد، ولكن ليس من حق بعض الأمهات أن يلزمن غيرهن بهذا الأمر. حيث أن هناك الكثير من النساء ممن لا تناسبهن الرضاعة الطبيعية، وهذا لا يعيبهن. من المؤكد أن الحليب الصناعي لن يوفر للمولود نفس المغذيات الموجودة في لبن الأم. بعض الأبحاث العلمية تصل إلى نتائج مبنية على الحالات الأكثر انتشارا، ولكن ليس كل المواليد ممن يعتمدون على الحليب الصناعي سوف يصابون بالسمنة، وإذا اختارت الأم إرضاع الطفل بالحليب الصناعي فإن الطفل لن يتعرض بالضرورة للموت المفاجئ أثناء النوم، لا سمح الله تعالى. قد تقوم الأم بإرضاع الطفل الأول طبيعيا، ولكنه قد يكون مريضا بشكل دائم، أما الطفل الثاني والذي قد اعتمد في تغذيته على الحليب الصناعي قد يتمتع بصحة كاملة. ربما يكون على الأم أن تقوم بزيادة معرفتها حول هذا الأمر، ومن الممكن أن تكون الرضاعة الطبيعية لها الكثير من الفوائد ولها أيضا أضرار وإن كانت قليلة، مثلما هو الحال بالنسبة إلى الحليب الصناعي، وبالإضافة إلى أن الحليب الصناعي قد يعتمد عليه في رضاعة المولود بسبب وجود سبب طبي، فإن بعض النساء قد لا يرغبن في الرضاعة الطبيعية لأسباب شخصية، وهذا الأمر لا يعيبهن.

عدم رغبة الام في الرضاعة الطبيعية

في الشهر الأول من الحمل لأول مرة، قد تشعر الحامل بعدم رغبتها في الرضاعة الطبيعية. قد تلح وتضغط صديقات وقريبات الحامل عليها حتى تغير رأيها، بالتأكيد فإن الحامل لا تريد أن ترد عليهن ردا شديدا، ولكنها أيضا لا تشعر بالرغبة في الرضاعة الطبيعية. كيف يمكن الرد عليهن ردا مهذبا؟

عدم رغبة الأم في الرضاعة الطبيعية هو خيارها في نهاية الأمر. على الحامل أن تخبر قريباتها أنها لا ترغب في الرضاعة الطبيعية، ولكنها قد تغير رأيها بعد ولادة الطفل. لا يمكن بالطبع إقناع الحامل بذلك، ولكن عليها أن تتذكر فوائد الرضاعة الطبيعية لها وللمولود. يمكن للأم أن تستخدم مضخة الثدي حتى يحصل الرضيع على الأقل على حليب الأم في شهره الأول أو حتى بعد ذلك الوقت. يجب على الأم أن تجيب على القريبات بهذه الطريقة، وعليهن أن يقبلن هذا الرد بمنتهى الاحترام.

عدم رغبة الأم في الرضاعة الطبيعية هو خيارها هي. بعد أن تنجب الأم ببضعة شهور، فإنها بعد ذلك قد تعاني بسبب أن جميع من حولها من النساء يرغبن في الإدلاء بآراءهن حول كونها أما لأول مرة. قد يتساءلن عن السبب وراء قيام الأم بأشياء معينة، وقد يخبرنها بأن طريقتها في العناية بالمولود غير جيدة مقارنة بما يعرفنه حول هذا الأمر. قد تسأل خالات الأم مثلا، عن السبب وراء تركها للمولود ينام على ظهره، ولماذا لا تعطي له الماء وغيرها من الأمور. على الأم أن تتذكر أنها هي من عليها أن تتواجد مع الطفل طيلة الأربعة وعشرين ساعة يوميا، ولذا فإنها هي من تعرف أفضل الطرق للعناية بالمولود. أغلب النساء اللاتي يتدخلن في شؤون الأم يفعلن ذلك بحسن نية. الرضاعة الطبيعية هي أفضل طرق التغذية، ولكن على الأم إن لم ترغب ذلك، أن لا تترك أحدا يرغمها على إرضاع الطفل بهذه الطريقة.

الكثيرات من الأمهات قد لا يرغبن في الرضاعة الطبيعية، قد تخبر الأم من حولها بذلك وتشتري العديد من زجاجات الرضاعة وغيرها، بمجرد أن تحمل الأم المولود لأول مرة بين ذراعيها وترضعه للمرة الأولى في المستشفى، فإنها قد لا ترغب في الرضاعة الطبيعية مرة أخرى وبشكل نهائي. قد لا تستمر الرضاعة الطبيعية إلا شهرا واحدا، وذلك على الرغم من تمني الأم أن تطول فترة الرضاعة الطبيعية ولو قليلا. الرضاعة من الزجاجة هي الأفضل إن كانت الأم خارج المنزل أو كانت مسافرة. الأم هي من تعرف مصلحتها ومصلحة طفلها، ويمكنها أن تقرر ما هو الأفضل بالنسبة لها ولأسرتها.

بعد أن تحدث الولادة فإن الأم قد تكون مصممة على الرضاعة الطبيعية، وقبل مولد الطفل فإنها ربما تشتري مضخة للثدي وغيرها من الأشياء. قد تحدث الولادة بالطريقة القيصرية، وربما يصاب المولود بالصفراء قبل أن يبدأ لبن الأم في الظهور. ولذا فإن الطفل سوف يرضع الحليب الصناعي بأوامر الطبيبة. قد تأمر الطبيبة أن تكون الرضاعة بكميات قليلة إن كانت الأم ترغب في الرضاعة الطبيعية بعد ذلك. ربما تحاول الأم القيام بإرضاع المولود طبيعيا ولكن اللبن قد لا يبدأ في النزول ولو قليلا حتى بعد مرور بضعة أسابيع. باستخدام مضخة الثدي فإن ما ينزل من الحليب قد لا يتجاوز الـ 55 جم فقط في المرة الواحدة، كل ساعتين أو أكثر. وقد يكون الأمر مجهدا للأم. خلال هذا الوقت، وبعد أن تحمل الأم المولود بين ذراعيها للمرة الأولى بعد الولادة القيصرية، فإنها قد تحاول جعل المولود يرضع من الثدي بدلا من احتضانه وجعله يرضع من الزجاجة. قد تقضي الأم بضعة أيام في المستشفى وتشاهد طفلها وهو يصرخ أثناء محاولاتها لأن يرضع من الثدي. إذا مرت الأم بهذه التجربة مجددا، فإنها بالتأكيد سوف تجعل المولود يرضع من الزجاجة، حتى يكون هادئا وراضيا ولا يبكي. إذا تغذى المولود من الزجاجة فإنه سوف ينمو جيدا ويكون صحيح الجسم كما هو متوقع.

إذا كانت الأم تحت سن العشرين، فإنها قد لا ترغب في الرضاعة الطبيعية للمولود الأول. وبعد أن تنجب الطفل الثاني بعد مرور خمسة سنوات مثلا، فإنها قد تشعر أنها مجبرة على الرضاعة الطبيعية، فتقوم بها. وخاصة إن كان الطفل الثاني يرفض الرضاعة إلا بهذه الطريقة، وإذا حاولت الأم استخدام المضخة فإن الحليب المفرز سوف يذهب سدى. ليس كل الأطفال يرفضون الزجاجة. بعد أن تبلغ الأم الثلاثينات من العمر وتحمل للمرة الثالثة فإنها قد ترضع المولود عن طريق الزجاجة، ولكنها قد تشعر بالضغط النفسي عندما تلتقي طبيبة النساء ويدور الحديث عن الرضاعة الطبيعية. من الهام بالنسبة للأم أن تعلم بأن الكثيرات ممن حولها سوف يلححن عليها، حتى إن لم تكن لديها الرغبة في الرضاعة الطبيعية، ولكن الأمر في نهاية هو رأي الأم وهي ستفعل ما يناسبها ويوافق رغبتها.

الأم هي من تعرف مصلحتها ومصلحة المولود. قد لا يكون من المعلوم السبب وراء أن الكثيرات من النساء يتدخلن لتغيير رغبة الأم في تجنب الرضاعة الطبيعية، ولكن هذا الأمر كثير الحدوث. على الأم أن تتمسك برأيها، وعليها أن تسمع ما يقال لها من نصائح، وبعد ذلك يمكنها أن تتجاهلها. قد يكون الأمر مضجرا، ولكنه لن يطول.


على الأم أن تخبر من حولها بأنها تعرف فوائد الرضاعة الطبيعية، ولكنها لا ترغب في القيام بها. يجب على الأم أن لا تلقي بالا بما تظنه النساء ممن هن حولها، وعليها أن تقوم بما تعتقد أنه الصواب. بعض الأمهات بمنتهى البساطة لا يرغبن في الرضاعة الطبيعية، وهذا الأمر لا غبار عليه.  

افكار للتوفير في مصروف البيت - هل الرضاعه الطبيعيه مفيده للام

بعد أن تبلغ الحامل الشهر الرابع من الحمل الأول، وكانت تريد التفرغ للمنزل بعد أن يولد الطفل، فإنها قد تشعر بالقلق من نقص دخلها. وبذلك فإن سوف تبحث عن افكار للتوفير من مصروف البيت. وبحيث يمكنها من تعتني بالطفل بدون تكاليف إضافية.

عندما تتفرغ الأم للمنزل، فإنه توجد الكثير من الأفكار لتوفير مصروف البيت ومنها: شراء الحفاضات من المتاجر وقت التخفيضات، والمناديل الورقية قد تكون رخيصة إذا توصلت الأم إلى نوعية جيدة. يجب أن تتجنب الأم الاحتفاظ بأكثر من هاتف في المنزل ويمكن الاعتماد أكثر على الهاتف المحمول، ويمكن إيقاف الهواتف الزائدة عن الحاجة. إذا كانت الأم تفضل الذهاب لتصفيف شعرها، فإنه يمكن الذهاب إلى الأماكن رخيصة الثمن. يمكن البحث عن السلع المستعملة أو الشراء من المتاجر التي تبيع سلعا رخيصة الثمن. يمكن أيضا الاستفادة من عروض التخفيضات. يجب على الأم أن تكتب قائمة بما تريد شرائه، وتكتب في أحد جانبي القائمة الأسعار التي تتمناها وذلك على سبيل الدعابة، وعليها أيضا أن تكتب ميزانية وتلتزم بها. يمكن استعمال بقايا الشاي أكثر من مرة، وإذا أرادت الأم شراء مشروبات أخرى فإن عليها أن تبحث عن الأفضل سعرا وتقوم بتخزين البعض منها على فترات. ويمكن أيضا أن تبيع بعض المصنوعات اليدوية المنزلية أو تقوم بتسويقها على الإنترنت. إذا كانت الأم تقوم بالرضاعة الطبيعية، فيمكنها أخذ بعض المساعدات من أماكن توزيع الطعام، وحتى إن كانت الرضاعة من الزجاجة فيمكن الاستفادة أيضا منها. ويمكنها أن تشتري بعض الأشياء (اونلاين) والكثير منها يتم شحنه مجانا. يمكن شراء حليب الأطفال بسعر أرخص (اونلاين)، وهذا يعتبر أرخص مقارنة بشراءها من المتاجر بفرق سعري كبير. شراء كميات كبيرة ليس دائما هو الأفضل. العبوات الأصغر من الحفاضات أرخص من عبوة كبيرة واحدة.

الحامل في بداية الشهر الرابع من الحمل قد تجد أفكارا عديدة للتوفير في مصروف البيت، يمكن استخدام الحفاضات القماشية. يمكن للأم أن توفر الكثير جدا من النقود إن تجنبت شراء الحفاضات التي تستعمل لمرة واحدة فقط. الرضاعة الطبيعية مفيدة للأم وذلك لأنها مجانية وتؤدي إلى أن تخسر الأم وزن ما بعد الحمل بشكل أسرع. قد تحصل الأم على مساعدات من أماكن توزيع الطعام. يمكن فصل القنوات التلفيزيونية المدفوعة الثمن. قد يكون الأمر صعب، ولكنها سوف تشعر بالعرفان بسبب المال الذي وفرته من ذلك، بالإضافة إلا أن الأطفال لن يتعودوا على مشاهدة التلفزيون. على الأم أن تستفيد من وقتها وهي في المنزل عندما تقوم بالطبخ بدون الاستعانة بالأطعمة الجاهزة، وذلك بدلا من تناول الطعام خارج المنزل، مع التركيز على شراء الأطعمة الصحية. إذا كانت الأسرة تمتلك أكثر من سيارة، فإنه من الأفضل بيع السيارة الزائدة، وهذا الأمر لا يوفر الكثير من المال من البيع وحسب، ولكنه أيضا يوفر المال المدفوع في التأمين والضرائب والوقود المستخدم في تلك السيارة. يمكن للأم أن تشتري ملابسها وملابس الطفل في أوقات التخفيضات. بعض المتاجر تبيع الملابس بأسعار مخفضة للغاية. يمكن للزوجة أن تقوم بقص شعر أفراد الأسرة بنفسها، وبالنسبة للشعر الطويل فإن المقص يكفي لهذا الأمر، أما إذا كان الشعر قصيرا فيمكن استخدام أربطة الشعر رخيصة الثمن. يمكن للحامل أن تشرب الماء بدلا من شراء المشروبات المعبأة. وهذا الأمر مفيد لها وبدون تكلفة تقريبا. إذا شعرت الأم ببعض الرغبة في شرب الشاي فيمكنها غلى الشاي أكثر من مرة مثلا.

على الرغم من أن أفكار التوفير من مصروف المنزل جيدة، فإن بعض الحوامل قد لا يستطعن الاستفادة منها جميعا. ومن وجهة نظر مختلفة، فإن الاقتراح الأفضل منها هو الرضاعة الطبيعية حيث أنها مفيدة للأم، ذلك لأن اللبن الصناعي غالي الثمن، أما الرضاعة الطبيعية فهي مفيدة للأم وللرضيع. إذا كانت الأم لا تستطيع استيعاب فكرة استخدام الحفاضات القماشية، فإنه يمكنها أن تختار الحفاضات التي تستعمل لمرة واحدة فقط، ثم تنتظر أن تقوم المتاجر القريبة منها بعمل عروض تخفيض للأسعار. عندما تنزل هذه التخفيضات على الحفاضات، فإن الأم يمكنها الشراء وهي بالتأكيد لن تفسد إن تم شراؤها قبل مولد الطفل. شراء الثياب منخفضة التكلفة يعتبر فكرة جيدة أيضا. إذا كانت الأم سوف تتفرغ للمنزل بعد الولادة، فإنها لن تحتاج إلى الثياب غالية الثمن. كما أن الطفل أيضا لا يحتاج إلا لملابس مناسبة ونظيفة حتى وإن كانت رخيصة. قد لا تحتاج الأم إلا إلى ثوبين غاليي الثمن عندما تخرج من المنزل لزيارة قريباتها. فكرة تناول الماء بدلا من العصائر، توفر الكثير من مصاريف المنزل. إذا كانت الأم معتادة على تناول الصودا أو المياه الغازية أو المشروبات الأخرى، ولا تستطيع أن تتجنبها بشكل كامل، فإنها من الممكن أن تقللها إلى عبوة واحدة يوميا. من أجل توفير وقود السيارة يمكن استخدام السيارة 4 مرات في الأسبوع بدلا من 7 مرات، ويمكن تبادل الذهاب مع جاراتها بالسيارة.

عندما تبلغ الأم الشهر الثامن من الحمل فإنها قد تبتكر الكثير من الأفكار للتوفير من مصروف البيت. الكثير من مواقع الإنترنت قد تسهل البحث عن احتياجات المولود الجديد. قد تتمكن الأم من تخزين الكثير من ملابس المولود اللازمة له في عامه الأول. يمكن للأم أن تصنع مواد التنظيف التي تستخدمها، وهذا الأمر يوفر الكثير من المال بالإضافة إلى فوائده البيئية. ويمكن استخدام الحفاضات القماشية، والاعتماد على الرضاعة الطبيعية والتي تعتبر مفيدة للأم وللرضيع. وقد تقوم الأم بصنع المماسح التي يحتاجها الرضيع. عندما يبلغ الرضيع عمر الفطام ويحتاج للأغذية الطرية، فإن الأم قد تقوم بصنع هذه الأغذية بنفسها. يمكن شراء الحليب الصناعي من الشركات المنتجة له بسعر الجملة. وربما يجب الاحتفاظ بعينات الحليب الصناعي التي قد ترسلها هذه الشركات إلى المستهلكين، وذلك إن اقتضت الحاجة استعمالها. يمكن تصفيف الشعر في الأماكن رخيصة الثمن. ويمكن استخدام عروض التوفير الدورية التي تقوم بها المتاجر. بعض مواقع الإنترنت تعرض أسعار الوقود والسلع المخفضة. إذا كانت الأم لا تمتلك ما يكفي من المنظفات، فيمكنها أن تشتريها بسعر أرخص من المتاجر الكبيرة ومحلات البقالة. بعض المتاجر تعرض بضائع جيدة والبعض الآخر لا تكون بضائعه بنفس الجودة. الحوامل بالتوائم قد يجدن تخفيضات أكبر، وذلك في بعض المتاجر المتخصصة في لوزام المواليد الجدد.

الحمل قد يحدث مرة ثانية ولم يبلغ الطفل الأول بعد، شهره السادس عشر، وفي هذا الوقت فإن الأم سوف تبحث عن أفكار توفر لها من مصاريف المنزل، لا يوجد فرق بين الحليب الصناعي والذي تنتجه الشركات الكبرى وبين نفس الحليب الذي تنتجه شركات غير مشهورة، إلا في السعر. النوع الأخير من الحليب لا يكلف إلا نصف سعر الحليب الآخر ولكنه يحتوي على جميع المغذيات التي يحتاجها الطفل. يمكن للأم أن تحجز اللوازم التي يحتاجها المولود قبل موعد الولادة بوقت طويل. وهذه اللوازم قد تشمل الحفاضات والملابس وألعاب الأطفال، ويمكنها أن تحجز هذه الأشياء وتحصل على تخفيضات عليها. يجب على الأم أن لا تسرف في شراء ملابس المولود الجديد، حيث أن هذا الأمر قد يجعلها مندفعة في الشراء، وخاصة قبل مولد الطفل الأول، ولكن المولود الجديد قد يقضي الثلاثة شهور الأولى إلى أن يبلغ ستة أشهر في ملابس بسيطة معدة للمواليد الجدد. ربما لا تحتاج الأم فعليا إلا لثوبين غاليين فقط عندما تأخذ طفلها خارج المنزل. ويجب عليها أن تتوازن ما بين ما يريحها وما بين ما تتطلبه راحة المولود. من المؤكد أن التخلص من بعض القنوات التلفزيونية المدفوعة، واستبدالها بالقنوات المجانية، يقلل التكلفة إلى النصف.

يمكن الاستفادة من تخفيضات المواد الغذائية، وذلك من أجل التوفير في مصروفات البقالة حتى تقل إلى النصف أيضا. على الأم أن تعتمد على الرضاعة الطبيعية لأنها مفيدة لها، وذلك لأن الحليب الصناعي مكلف للغاية. قد لا تستطيع الأم استخدام الحفاضات القماشية وذلك لأن التسرب يحدث منها وهي تحتاج إلى الكثير من الغسل، وبذلك فإنها قد تفضل شراء الحفاضات ذات الاستعمال لمرة واحدة. يمكن حجز ملابس الطفل وغيرها من لوازم الطفل من المتاجر المتخصصة، وقد تستعين الأم ببعض الهدايا من صديقاتها أو قريباتها والتي تكون على هيئة لوازم الطفل الجديدة وهي بالتأكيد تكون بحالة جيدة، وخاصة إن كانت الأم تتعامل معها بحرص شديد. تناول الطعام في المنزل يوفر الكثير من المصروفات. حيث أن الوجبة الواحدة خارج المنزل تكلف الكثير من المال، إن كان الزوجان سيتناولان الطعام معا خارج البيت. أما في المنزل فإن الوجبة قد لا تكلف إلا عشر الوجبة خارج المنزل بل أن الطعام قد يتبقى منه القليل. يمكن للأم أن تشتري احتياجاتها من المتاجر ذات الأسعار المخفضة، ويمكن البحث عن التخفيضات في المتاجر المشهورة. يجب أن تعرف الأم حجم المال الذي ستنفقه قبل الخروج للشراء ولا تتجاوز هذا الحجم من الإنفاق. يمكن وضع مبالغ محددة في مظاريف لكل فئة من فئات الإنفاق شهريا. إذا حدث قصور في مبلغ ما، فيمكن تعويضه من بند أو فئة أخرى.

الكثير من المتاجر المشهورة قد لا تكون تخفيضاتها تستحق العناء في كثير من الأحيان. الرضاعة الطبيعية مفيدة صحيا للأم، كما أنها توفر الكثير من المصروفات. والتوفير لا يكون فقط من عدم شراء الحليب الصناعي، ولكن أيضا من تجنب شراء زجاجات الرضاعة وحلمات الزجاجات وفرش غسل هذه الزجاجات، أما حليب الأم فهو لا يحتاج إلى التجهيز أو الإعداد ويمكن للرضيع التغذية عليه بدون مشقة. وبذلك فإن إعداد زجاجات الرضاعة لن يتعب الأم ليلا أو نهارا، كما أن الأمر لا يستدعي من الأم أن تكون مستيقظة تماما أثناء الرضاعة الطبيعية. الحفاضات القماشية قد لا تكون رخيصة كما تبدو، لأنه على المدى الطويل تزداد تكلفتها، وذلك لاحتياجها إلى الكثير من التعقيم، ولكن على الأم أن تبحث عن التوفير في مصروفات الحفاضات المستخدمة لمرة واحدة، وتبحث عن التخفيضات وعن الشراء بالجملة. بالنسبة للمماسح فإن الأم يمكن أن تستخدمها وهي خارج المنزل، ولكن في المنزل فإن عليها أن تغسل الجزء الأسفل من جسد الرضيع كحمام سريع. بقايا البراز سوف تنزل في حوض الاستحمام، وذلك طالما أن الأم تمسك الرضيع في وضع سليم، ويمكن وضع الجزء الأسفل من جسد الرضيع تحت الصنبور ويتم غسل الجزء الملوث بالبراز ببعض صابون الأطفال. يجب على الأم أن لا تشتري الحفاضات غالية الثمن ولا تتأثر بالإعلانات. الحفاضات ذائعة الصيت ليست أفضل من الحفاضات العادية والتي تحتوي على بطانة والتي يمكن نزعها والتخلص منها يوميا. الحفاضات القديمة لها رائحة كريهة، ولذا يلزم تغيير الحفاضات في الوقت المناسب.


الرضاعة الطبيعية مفيدة للأم كما أنها توفر الكثير من مصروف المنزل. يمكن للأم أن تتحدث مع صديقاتها وقريباتها ممن أصبح أطفالهن أكبر سنا، وتبقى لديهن الكثير من لوازم المواليد غير المستعملة، قد تندهش الأم من كثرة ما تجده لدى الصديقات أو القريبات واللاتي يردن إعطائها الكثير من الأشياء. يمكن للأم أن تبحث عن لوازم المولود أثناء فترات التخفيضات. ويمكنها أن تقلل كثيرا من مصروفات البيت عن طريق بيع سيارة إن كانت الأسرة تمتلك أكثر من سيارة واحدة، ويمكنها أن تصفف شعرها في أماكن تصفيف الشعر الرخيصة الثمن، والتي رغم ذلك، لا تخلو من مصففات ماهرات. يمكن شراء السلع الجيدة بدلا من شراء السلع ذات العلامات التجارية الشهيرة والتي لا تتميز عن غيرها إلا بعلاماتها التجارية مع ارتفاع سعرها. ويجب المقارنة بين السلع بمقارنة مكوناتها والتي تكون متطابقة في أكثر الأحيان، وليس بأسماءها. على الأم أن توفر في مصروف البيت، من أجل أن يتوفر المزيد من المال للمولود الجديد مما يجعل الإنفاق عليه سهلا. 

السبت، 24 ديسمبر، 2016

الرضاعة من الثدي مع الرضاعة من الزجاجة

الأم قد تتساءل عن طرق الرضاعة من الثدي مع الرضاعة من الزجاجة المحتوية على لبن الأم. وهي ربما ترغب في إعطاء الطفل أفضل بداية لرضاعته، ولكنها قد لا تكون متأكدة من سهولة الرضاعة من الثدي أثناء تواجدها خارج المنزل، كما أنها قد تخشى من أن يشعر زوجها بعدم الحاجة لمساعدته في إرضاع الطفل بالزجاجة، وذلك إن اقتصرت تغذية المولود على الرضاعة من الثدي. وبسبب ذلك فإن الأم قد تتساءل عن مدى نجاح الرضاعة من الثدي مع الرضاعة من الزجاجة المحتوية على حليب الأم في نفس الوقت. وهي قد ترغب في إرضاع المولود من الثدي وهي في المنزل أو عندما يكون الزوج في العمل، ولكنها تريد أن ترضعه من الزجاجة إن كانت خارج المنزل، فما هي النصائح المتعلقة بهذا الأمر؟

من الممكن المزاوجة بين طريقتي الرضاعة. في بعض الأحيان فإن الرضيع قد يصاب بالارتباك بسبب تغيير الرضاعة من الثدي إلى الرضاعة من الزجاجة، ولكن في نهاية الأمر فإن الرضيع يستطيع تمييز الفرق بين الأمرين. قد تقوم الأم بإعطاء زجاجة الرضاعة المحتوية على الحليب الطبيعي إلى الرضيع في اليوم السابع من الولادة. في بعض الأحيان فإن بعض الرضع يرفضون الزجاجة ولا يرضعون إلا من الثدي، بسبب عدم تعودهم على الزجاجة بعد الولادة مباشرة. قد لا تحدث هذه المشكلة لبعض الأمهات ممن أنجبن ستة أطفال قبل ذلك. إن كان من الصعب على الطفل الرضاعة من الزجاجة، فإن على الأم أن تجرب زجاجة أخرى أغلى ثمنا، ولكن على الأم أن تكون مصرة على هذا الأمر، ويمكنها أن تطلب من الزوج أن يرضع طفله من الزجاجة على الأقل مرة واحدة كل عدة أيام، وهذا بالطبع سوف يعطي الأم بعض الراحة ويمكنها من القيام ببعض الأمور السريعة خارج المنزل، مما يحسن حالتها النفسية أيضا. الطفل أحيانا لا يلقي بالا ولا يفرق بين الزجاجة المصنوعة من الزجاج أو من الخامات الأخرى. قد تكون بعض الزجاجات أسهل في الاستعمال وهي قريبة الشبه بالثدي، ولكن من الصعب الحصول عليها في المتاجر أحيانا، وهي تحتاج إلى التغيير على فترات زمنية أقصر. إذا كانت الأم ترضع الطفل طبيعيا، فإنه لا يوجد ضير من استخدام حلمات الزجاجة بطيئة التدفق. أو يمكن استخدام الزجاجات المصنعة للرضع الأكبر من ستة شهور. ويمكن أيضا تعقيم إبرة وإحداث المزيد من الثقوب حول حلمة الزجاجة، وليس فقط في مركزها. عندما تقوم الأم باستخدام مضخة الثدي فإن اللبن لا يخرج من فتحة واحدة فقط.

إذا كانت الأم تستخدم حلمة الزجاجة والمشابهة لحلمة الثدي، فإنه من الممكن أن تتم الرضاعة من الثدي والرضاعة من الزجاجة بالتبادل. قد تكون حلمة الزجاجة لها نفس النسيج المميز المشابه لأنسجة الثدي، وهي تستحق التجربة.

قد لا يشعر الزوج بالوحدة أبدا عندما تقتصر تغذية طفله على الرضاعة بالثدي وخاصة إن كان هذا المولود كبير الوزن. قد تشعر الأم أن الرضاعة بالثدي مستمرة طوال الوقت. في الأسبوع الأول بعد الولادة، وبعد أن يغادر الزوج لعمله في الصباح، فإنه قد يجد زوجته مازالت ترضع الطفل في نفس المكان وذلك عندما يرجع للمنزل ليلا! الرضاعة من الثدي لها تأثير جيد للأم وللرضيع، وذلك على الرغم من صعوبتها أحيانا، وذلك عندما يكون الرضيع يتغذى مرة كل ساعة.

اختيار الرضاعة من الثدي أو الرضاعة من الزجاجة قد تشكل قلقا كبيرا في أذهان الكثير من النساء. قد يتناقش الزوجان حول هذا الأمر كثيرا. ربما تقرأ الأم في كثير من الأحيان بأنه في الشهر الأول أو الثاني يحتاج المولود إلى الرضاعة كل ساعة ونصف أو مرة كل ساعتين. هذا الأمر قد يشعر الأم بالخوف من أنها لن تجد الوقت الكافي للقيام بأي شيء آخر. وهي قد ترغب في قراءة المزيد عن الرضاعة الطبيعية وتعرف المزيد عن أساليبها.


يختلف الأطفال في قدرتهم على تقبل الرضاعة من الثدي أو رضاعة حليب الأم من الزجاجة. قد تقوم الأم بإرضاع الطفل الأول بالزجاجة، وبعد خمسة سنوات قد تقوم بإرضاع الطفل الثاني من الثدي، وذلك لأنه يرفض أن يرضع من الزجاجة، وهي قد تقوم باستخدام مضخة الثدي ولكن الطفل لا يتناول الحليب من الزجاجة. قد تحاول الأم استخدام مختلف أنواع الزجاجات ولكن بلا جدوى. ربما تستمر الرضاعة من الثدي لمدة سنتين، وعلى الرغم من ذلك فإنه يمكن تجنب إرضاع المولود بهذه الطريقة خارج المنزل. قد يرغب الطفل دائما في رضاعة الثدي. ربما يكون الزوج مساعدا لزوجته أثناء إرضاع الطفل الأول، ولكن عندما يكون الطفل لا يرضع إلا من الثدي فإن حب الزوج لطفله الثاني قد لا يكون بنفس درجة حبه لطفله الأول. عندما يحمل الزوج الطفل الثاني بين يديه، فإن هذا الطفل ربما يرغب دوما في أن تحمله أمه. بعد أن يبلغ الطفل الثاني عامه العاشر فإنه يكون في صحبة والده في أغلب الأوقات بعكس السنتين الأوليين من عمره. عندما يحدث الحمل للمرة الثالثة فإن الأم قد تفضل رضاعة المولود من الزجاجة. على الأم أن لا تخشى من مشقة الجمع بين الرضاعة من الثدي والرضاعة من الزجاجة، وذلك لأن الأمر ليس بهذه الصعوبة.

مدة حفظ حليب الام خارج الثلاجة

أثناء الحمل الأول، فإن الحامل قد ترغب في معرفة المزيد من النصائح المتعلقة بمدة حفظ حليب الأم خارج الثلاجة. ما هي الطريقة الفضلى لحفظ الحليب للطفل، ومتى يمكن تخزين حليب الأم في الثلاجة؟

مدة حفظ حليب الأم في درجة حرارة الغرفة يجب أن لا تتجاوز الثمان ساعات، ولكن مدة الحفظ في الثلاجة يمكن أن تصل إلى سبعة أيام، أو ستة شهور في الفريزر صغير الحجم، أو اثنا عشر شهرا في الديب فريزر. وكل هذه المدد هي الحد الأقصى للحفظ ويجب أن يستهلك الرضيع الحليب قبل هذه الأوقات. يمكن للأم أن تبدأ في حفظ الحليب في الوقت الذي يناسبها بعد الولادة. على الأم أن تذكر دائما أن لا تسرف في ضخ الحليب بالمضخة في الأسابيع القليلة الأولى، لأن هذا سوف يبدد الحليب والذي يمكن أن يؤدي إلى صلابة الصدر وربما التهاب الثدي، وذلك ما لم يكن افراز الحليب في البداية قليل. قد تفضل الأم أن تستخدم المضخة وذلك، إن استغرق الطفل في النوم قبل أن يكمل الرضاعة، أو كان الصدر صلبا.


بعد أن يبلغ الرضيع الشهر الخامس، فإنه قد يرفض تناول الحليب من الزجاجة، ومع ذلك توجد الكثير من الطرق التي تجعله يتناول الحليب بهذه الطريقة.

هل يحدث الحمل اثناء الرضاعة

الدورة الشهرية قد تبدأ في الرجوع عندما يبلغ الرضيع الشهر التاسع من العمر. قد تستمر الدورة لثمانية أيام، وبعد ذلك فإن الدورة قد تنقطع لمدة 36 يوم. قد لا تشعر الأم بنفس أعراض الحمل التي أحست بها في الحمل الأول، وكل ما تشعر به هو الصداع والتعب والنعاس، وعندما تتناول وجبة عادية، فإنها قد تشعر أنها وجبة كبيرة جدا. ربما يتصرف الرضيع بطريقة غريبة. وقد تظن الأم أن تصرف الرضيع بهذا الشكل من أعراض الحمل. الأم قد تظن ان بكاء الطفل المستمر ورغبته في التواجد بجانبها طوال الوقت من أعراض الحمل، وذلك لأن الرضيع يشعر بحدوث الحمل لدى الأم وهذا الأمر قد لا يكون معلوما لدى الكثيرات. ربما تتوقف الأم عن الرضاعة الطبيعية، ولكن قبل ذلك ببضعة أسابيع قد يبدأ الرضيع في التصرف بهذه الطريقة. هل يحدث الحمل اثناء الرضاعة؟

من السهل معرفة ذلك، عن طريق إجراء اختبار الحمل المنزلي.

قد تجد الأم أنها في الأسبوع السابع من الحمل، وفي الحملين السابقين فإنها ربما شعرت بغثيان الصباح يوميا في الأربعة أشهر الأولى، ولكن في الحمل الثالث فإنها قد لا يحدث لديها أي غثيان حتى الأسبوع السابع من الحمل، وكل ما تشعر به هو التعب الشديد وفقدان الشهية للطعام. يمكن للأم أن تجري اختبارا للحمل في المنزل، ثم تذهب إلى الطبيبة حتى تتأكد من أن نتيجة الحمل إيجابية.

الحمل الأول لن يكون متشابها تماما مع مرات الحمل التالية. الحمل الثاني يختلف بشكل كبير عن الحمل الأول. إذا كانت الأم لديها كل هذه الأعراض، فإنه عليها بالتأكيد أن تجري تحليلا للحمل.

الإجراء الأول في هذه الحالة هو تحليل الحمل، كل حمل يختلف عن الآخر، ولذا فإن الشعور بالحمل الحالي لن يكون متشابها مع الشعور بالحمل السابق.

من المؤكد أن إجراء اختبار الحمل هام في هذا الوقت، وهذا لأن الحمل يحدث أحيانا أثناء الرضاعة.


إذا كانت الأم تشعر بالقلق الشديد من حدوث الحمل بعد 14 شهرا من مولد الطفل، فإن عليها أن تستخدم اختبارا للحمل المنزلي. إذا توفرت أسباب الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية فإن الحمل قد يحدث، مما يستوجب استعمال اختبار الحمل المنزلي بشكل مؤكد. 

هل يمكن الحمل اثناء الرضاعة الطبيعية

قد ترغب الأم في الحمل مجددا بعد عشرة شهور من الولادة اثناء الرضاعة الطبيعية، وذلك إن كانت الرضعات أربع أو خمس مرات يوميا.

من الممكن الحمل اثناء الرضاعة الطبيعية، وذلك على شرط حدوث التبويض. قد تبدأ الدورة بعد مولد الطفل بثلاثة أشهر. على الأم أن تعلم أنه لا يلزم نزول الدورة حتى يحدث التبويض. قد تقتصر تغذية الطفل على الرضاعة الطبيعية طوال الخمسة عشر شهرا الأولى من عمره. الحمل من الممكن حدوثه عندما يبلغ الطفل الأول تسعة شهور. وبذلك فإن فرق العمر بين الطفلين الأول والثاني يكون حوالي 18 شهرا، وبهذا فإن الأم ستكون متأكدة بأن طفليها سيكونان صديقين مقربين يوما ما.

من الممكن حدوث الحمل اثناء الرضاعة الطبيعية، وذلك على الرغم من عدم رجوع الدورة بعد الولادة.

بالتأكيد فإن الحمل ممكن الحدوث أثناء الرضاعة الطبيعية. قد تحمل الأم بالطفل الثاني بعد أن ترجع الدورة لمرة واحدة أثناء الرضاعة الطبيعية.

عندما تغذي الأم الرضيع فقط عن طريق الرضاعة الطبيعية، فإن الدورة قد تأتي مرة واحدة بعد شهرين ونصف الشهر من الولادة، وقد يحدث الحمل بعد مرور أسبوعين من هذا الوقت بالطفل السابع، قد يكون الفرق في موعد الولادة المتوقع بين هذا الطفل والطفل الذي يسبقه عاما واحد لا غير. جميع الأطفال الخمسة السابقين ربما قد كانت تغذيتهم مقتصرة على الرضاعة الطبيعية أيضا، ولكن الدورة لم ترجع إلا بعد 9 أشهر من الولادات الخمسة الأولى، الدورة بعد هذه الولادات قد ترجع بشكل غير منتظم. الأطفال الخمسة الأكبر سنا قد يكون الفرق العمري بينهم يتراوح بين 22 إلى 26 شهرا. وقد تفضل الأم بعد ذلك ربط أنابيب فالوب. عندما تجري الأم عملية لفك هذا الربط بعد عام، فإن الحمل قد يحدث عند رجوع أول دورة شهرية. الطبيبة قد تخبر الأم بأن خصوبتها سوف تعود بشكل أسرع ويمكنها الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية حتى وإن كانت رضاعة بدون مغذيات أخرى، وذلك مقارنة بسرعة عودة الدورة مع الأطفال الخمسة الأكبر سنا، وذلك لأن هرمونات الأم تختلف في هذا الوقت بسبب بلوغها الثلاثينات من العمر، وذلك إن كان الأطفال الخمسة الأكبر سنا قد ولدوا وهي ما تزال في العشرينات من العمر. ربما يكون فرق العمر بين الطفل الخامس والسادس ستة سنوات كاملة. قد تتوقع الأم أن تكون الأمور متشابهة مقارنة بمرات إنجاب الأطفال الخمسة الأكبر سنا، ولكنها بالتأكيد ستكون مختلفة.

اخصائيات الرضاعة الطبيعية يؤكدن أن الإجابات إن كانت بنعم عن الثلاثة أسئلة التالية، فإن الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية سيكون محتملا بنسبة لا تتجاوز 2%. هل الرضيع عمره أقل من ستة أشهر؟ هل الدورة الشهرية متوقفة أو هل الدورة غائبة؟ هل الرضيع يرضع بشكل طبيعي على مدار الساعة بدون أن يتلقى أية أغذية أو سوائل أو يستخدم المصاصة؟ السبب وراء السؤال المتعلق بأن الرضيع يجب أن لا يتجاوز عمره الستة شهور، هو أن أثناء هذا العمر، فإن الرضع يبدأون في تناول الأطعمة الطرية مما يقلل من عدد مرات الرضاعة الطبيعية. قد يكون من المعلوم أن المرأة إن أرادت أن تحمل أثناء الرضاعة الطبيعية، فإنها من الممكن أن تقلل من إرضاع المولود ليلا أو تجد طريقة أخرى بحيث لا تتم الرضاعة الطبيعية لمدة تسعة ساعات في كل مرة. على سبيل المثال، يمكن للأم أن تستخدم مضخة الثدي بعد أن يرضع المولود بشكل طبيعي، ثم تقوم بعد ذلك بإعطاء الرضيع هذا الحليب في الزجاجة في الرضعة التالية، وبذلك فإن حلمات الصدر قد يمر عليها وقتا بدون أن يحدث لها تحفيز يؤدي لنزول الحليب كما يحدث أثناء إرضاع المولود طبيعيا.

قد تقوم الأم باستخدام اختبار الحمل، وذلك لأنها تشعر بألم في الصدر بالإضافة الى القليل من المغص. وهي قد تظن بأنها دورة غير ظاهرة، أو أن الدورة تستعد للرجوع، وذلك لأن المولود قد بلغ تسعة أشهر ويأكل الكثير من الأطعمة الطرية وتقل رضاعته الطبيعية. قد لا ترجع الدورة في التسعة أشهر التالية للولادة، مما يثير تعجب الأم.

هل يمكن الحمل اثناء الرضاعة الطبيعية؟ هذا السؤال كثير ما يطرح. بعد أن يبلغ الطفل شهره الرابع، فإن الأم قد تشعر ببعض الأعراض التي مرت بها عندما علمت بحدوث الحمل بهذا الطفل. قد لا تكون الدورة قد رجعت مجددا، ولكن الأم قد تجعل تغذية الطفل غير مقتصرة على الرضاعة الطبيعية، بسبب عودتها إلى العمل، وبذلك فإنها تستخدم مضخة الثدي وتضع اللبن الطبيعي في الزجاجة. ربما تبدأ الأم تشعر ببعض الخوف، وذلك بسبب شعورها بالغثيان وإحساسها بالتعب أكثر من المعتاد بالإضافة إلى حدوث بعض المغص الخفيف في الصباح، مما يجعلها تظن أن الدورة سوف تعود، ولكن ذلك لا يحدث. من الأعراض الأخرى وجع الظهر والصداع والشعور بالجوع أكثر من المعتاد. قد لا تقدر الأم أن تميز بين الاختلافات بسبب كثرة تناولها للماء مما يضطرها أن تستخدم دورة المياه كثيرا. وهي قد لا تشعر بغثيان الصباح، أثناء الحمل بالطفل الأول. هل أعراض الحمل يمكن أن تحدث أثناء الرضاعة الطبيعية؟


من الممكن أن يحدث الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية. قد تقوم الأم بإرضاع الطفل في الشهرين الأولين، ثم يحدث الحمل ويكون فرق العمر بين الطفلين لا يتجاوز الأحد عشر شهرا، وهذا الأمر ممكن الحدوث. قد تظن الأم أنها ما دامت ترضع الطفل ولا يوجد نزول للدورة، فإن الحمل لن يحدث مما يجعلها لا تعتمد أي نوع من وسائل الحمل.

هل الرضاعة الطبيعية تمنع الحمل - اعراض الحمل للزوج

عندما تكون الأم تحت العشرين من العمر ويمر على ولادتها 9 أشهر، فإنها قد تشعر بحدوث الحمل مجددا وذلك، إن أخبرها الزوج بأنه يشعر بالرغبة في تناول أطعمة معينة، هل من المعقول أن تظهر أعراض الحمل على الزوج، وهل يشعر بالرغبة الشديدة في تناول أغذية محددة أثناء شعور زوجته بالغثيان ولكنها لا تشعر بالوحام في نفس الوقت؟ الأم قد تقتصر تغذيتها للرضيع على الرضاعة الطبيعية من اليوم الأول لولادته. قد تذهب الأم إلى الطبيبة بسبب شعورها بآلام في البطن، ويكون التشخيص هو التهاب في المثانة. إذا توفرت أسباب الحمل بعد الولادة بفترة وجيزة، فإن الحمل نادرا ما يحدث. قد يرغب الزوجان في حدوث الحمل مجددا ولكن المحاولات تكون بلا جدوى، وتعزو الطبيبة ذلك، لأن الرضاعة الطبيعية تمنع الحمل في أغلب الأحيان، ولكن إن كانت الأم بدأت تعطي الرضيع بعض الأطعمة الطرية بعد أن بلغ الشهر السادس، فإن الرضاعة أيضا قد تمنع الحمل، ولكنها قد تشعر بآلام حادة في الحوض أو في الرحم، مما يجعلها خائفة من أن تستخدم اختبار الحمل وتكون النتيجة سلبية مجددا، هل من أعراض الحمل حدوث آلام حادة في الحوض؟

من الخرافات المنتشرة أن الرضاعة الطبيعية تمنع الحمل بشكل كامل. من الممكن حدوث الحمل أثناء اقتصار تغذية الرضيع على الرضاعة الطبيعية، وذلك في الشهر الخامس من ولادة الطفل الأول. لا يوجد ما يعيب من حدوث الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية. قد تظهر اعراض الحمل للزوج أثناء احساس الزوجة بها، ولكنها تكون تعاطفا منه وليست أعراضا حقيقة تظهر عليه. قد تعاني الأم من التهاب المثانة لعدة مرات والتي يصاحبها مغص حاد مثل مغص الدورة. وإذا كانت هذه الالتهابات شديدة أو مستمرة، فإن الأم سوف تعاني من نزول الدم في البول. على الأم أن لا تخشى من استخدام اختبار الحمل، وإن كانت حاملا، فإن عليها أن تأخذ خطوات هامة حتى تعتني بالجنين، والحمل غير المتوقع أمر قدري. التأخير في أخذ اختبار الحمل قد يؤخر الذهاب إلى الطبيبة، والتي يجب أن تكون خبيرة من أجل العناية بصحة الحامل وبصحة الجنين بعد أن يتم التأكد من حدوث الحمل.

اعراض الحمل للزوج قد لا تعني حدوث الحمل للزوجة، وذلك لأن الزوجة هي من تحمل وليس الزوج. على الأم أن تستخدم اختبار الحمل إن شكت بحدوثه. بعض النساء لا ترجع حياتهن إلى طبيعتها سريعا بعد حدوث الولادة، وهن يعتقدن أن سائر النساء على نفس المنوال، وهذا الأمر بالطبع يرجع إلى قرار الزوجين. إذا كانت مضاعفات الولادة قد اختفت من جسد الأم بعد مرور أسبوعين من مولد الطفل فإن ذلك يدل على سرعة التئام جسدها وهذا يحدث في بعض النساء. حتى وإن كانت الزوجة لم تبلغ بعد عامها العشرين فإنها تستطيع أن تتخذ جميع قرارتها الحياتية. قد تختفي جميع آلام ومضاعفات الولادة بعد مرور 10 أيام وتعود الحياة إلى طبيعتها، وذلك بالنسبة لبعض الزوجات. التهاب المثانة لا يعتبر مرضا معديا. الأمهات يعرفن متى تستعيد أجسادهن حيويتها بعد الولادة وهذا الأمر يعتمد على الفروق الفردية بين كل امرأة وأخرى، وذلك لأن ما ينطبق على امرأة ما، لن ينطبق على بقية النساء بالضرورة.

الحمل - عندما تكون الزوجة تحت سن العشرين - قد يكون أحيانا صعبا، ولا يمكن بالتأكيد لأي أحد أن يتدخل في الحياة الشخصية للزوجين، ولكن في بعض الأحيان فإن بعض الزوجات قد يندمن ويعتبرن أن الحمل في هذه السن يعتبر خطأ وخاصة إن كن لم يكملن تعليمهن ولم يدخلن الجامعة مثلا. على الأم أن تعمل من أجل صالح مولودها وصالحها أيضا. في بعض الأحيان فإن الطلاق قد يقع، لا سمح الله، وهذا الأمر قد يضطر الزوجة إلى الاعتماد على نفسها في تربية الطفل، وذلك على الرغم من أن ذلك لا يكون صعبا في جميعا الأحوال. الحياة بين الزوجين هي أمر يخصهما وحدهما، وهما من يستطيعان تحديد الأفضل بالنسبة لهما. آلام ومضاعفات وجروح الولادة تلتئم سريعا عندما تكون الأم تحت سن العشرين مقارنة بمثيلتها عندما تكون الأم أكبر سنا. على الأم أن تجري فحصا كاملا لدى الطبيبة، للتأكد من أن التهاب المثانة هو السبب في آلام الحوض وليس هناك أية أسباب أخرى. الآلام الحادة في الرحم قد تكون بسبب أن الدورة على وشك العودة مجددا بعد الولادة. أي إحساس بالألم يجب أن يؤخذ كعلامة تنبئ بمشكلة أكبر مما يستدعي ضرورة الانتباه. في بعض الأحيان فإن اعراض الحمل للزوج تعتبر من الخرافات.

بعد مرور أسبوعين من الولادة فإن جسد الحامل قد لا يكون قد استعاد حيوته بالكامل، الطبيبات قد ينصحن الحوامل بالانتظار على الأقل شهر ونصف الشهر حتى يلتئم الجسم بشكل كامل. وقد يحتاج جسم الأم إلى عامين كاملين من أجل أن يستعيد حالته والتي كان عليها قبل الحمل. إذا شعرت الأم أن الرضاعة الطبيعية لم تمنع الحمل، فإن عليها أن تستخدم اختبار الحمل ولو كان رخيصا، حيث أنه له نفس كفاءة الأنواع الغالية الثمن. إذا كانت الأم خائفة من أن الطبيبة لا تقوم بما ينبغي عليها القيام به، فإن عليها أن تجد طبيبة أخرى. إن كان هناك أي شيء على غير ما يرام، ولم تقم الطبيبة بعلاج هذا الشيء، فإنه من الهام استشارة طبيبة أخرى. الآلام الحادة في البطن وفي منطقة الحوض قد تعني أن هناك شيء ما ويحتاج بشكل ضروري إلى الفحص.

عندما يشعر الزوج بأعراض الحمل فإن ذلك ليس له علاقة بحدوث الحمل لدى الزوجة. ربما من الأفضل بالنسبة للأم أن تغير الطبيبة، وذلك بسبب أن آلام الحوض قد تكون بسبب التهاب المثانة. يجب على الطبيبة أن تأمر بإجراء مزرعة للبول لمعرفة مدى حساسية المضادات الحيوية. في بعض الأحيان فإن الطبيبة قد تصف دواءا على سبيل الخطأ لعلاج التهاب المثانة. وبالتأكيد فإن الأم تريد أن تتخلص من هذا الالتهاب. التهاب المثانة قد يكون أمرا خطيرا.

يمكن إجراء اختبار الحمل بالبول، وهو اختبار حمل رخيص الثمن.

من الأفضل أن تقابل الأم الطبيبة، وخاصة إنها تعاني من الكثير من المتاعب الصحية والتي تستلزم العناية من طبيبة مختصة، كما أن الرضاعة الطبيعية لا تمنع الحمل، بل إنها تسبب أحيانا أن تظهر نتيجة اختبار الحمل إيجابية على الرغم من عدم حدوثه.

على الأم أن لا تسعى إلى الحمل مجددا في هذا الوقت القصير إلا بعد أن يكون الزوج موافقا. إن كانت الطبيبة لا تجد سببا لآلام الحوض فإنه على الأم أن تأخذ برأي طبيبة أخرى. العديد من اختبارات الحمل المنزلية رخيصة الثمن ولا يقلل هذا من كفاءتها.

على الأم أن تغير الطبيبة. الطريقة الوحيدة المبكرة لمعرفة إن كان هناك حمل بالفعل هي إجراء تحليل حمل وكانت النتيجة إيجابية. الرضاعة الطبيعية لا تمنع الحمل، ولذا فإنه من الممكن أن يحدث الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية، وهذا هو السبب في توفر وسائل منع للحمل للأمهات المرضعات. أعراض الحمل للزوج ليست لها علاقة بحدوث الحمل للزوجة أو عدم حدوثه.


الرضاعة الطبيعية تمنع الحمل، ولكن الحمل قد يحدث على الرغم من ذلك أثناء الرضاعة في أحيان كثيرة. على الأم أن تقابل الطبيبة وذلك لأن جسد الحامل قد يحتاج إلى سنتين حتى يستعيد حالته الطبيعية بعد الحمل. إذا حدث الحمل بعد تسعة أشهر من ولادة الطفل الأول، فإن الطفل الثاني قد يعاني من مشاكل في التغذية وغيرها من الأشياء الأخرى. يجب على الأم أن تستخدم اختبار الحمل، للتأكد من صحة الجنين إن كان الحمل قد حدث فعلا. ربما يكون من المفيد أيضا تناول فيتامينات الحمل، وذلك على سبيل الحيطة في حال وجدت الأم نفسها حاملا للمرة الثانية. على الأم أن تعرف ما ترغب فيه، ولكن الحمل الثاني يجب أن لا تسعى هي إليه إلا بعد مرور عام لأن جسدها في هذا الوقت لم يستعد عافيته بعد، وحتى إن حدث الحمل قبل مرور عام من الولادة، فإن احتمال الإجهاض أو تشوهات الأجنة يعتبر ضئيلا للغاية.

هل يحدث حمل اثناء انقطاع الدورة بسبب الرضاعة - متى يظهر الحمل في التحليل المنزلي

انقطاع الدورة قد يستمر بعد بلوغ المولود 15 شهرا بسبب الرضاعة. قد تشعر الأم بطعم معدني في الفم لمدة شهر بعد مرور 14 شهرا من ولادة الطفل الأول، وهذا العرض يتشابه مع أول عرض للحمل في مرات الحمل السابقة، وبذلك فإن الأم تعتقد أن الحمل قد حدث مجددا. قد تتوفر أسباب الحمل بعد أن يمر 14 شهرا من الولادة الأخيرة عدة مرات. وقد تجري الأم اختبار الحمل بضعة مرات، ولكن جميع النتائج تكون سلبية، ربما تظهر نتيجة الاختبار الأخير على هيئة خط خفيف جدا، ولكن بعد ذلك فإن الخط قد يكون داكنا ومؤكدا لحدوث الحمل. الدورة الأخيرة قبل الحمل قد تكون قد حدثت قبل الحمل بالطفل الأول أي قبل 15 شهرا، وبذلك فإن الأم قد لا تستطيع تحديد بداية الحمل بنفسها. من المعلوم أنه يمكن إجراء السونار، ولكن هل يمكن معرفة وقت حدوث الحمل بالتخمين، هل وقت حدوث الحمل يكون قبل 25 يوما من إجراء اختبار الحمل، والسؤال الأهم هو متى يظهر الحمل في التحليل المنزلي؟


تحليل الحمل المنزلي يظهر إيجابيا في الوقت الذي تغيب فيه الدورة، وفي بعض الأحيان قبل ذلك بعدة أيام. وهذا الأمر يعتمد على وقت تعشيش البويضة. إذا كان الطعم المعدني في الفم من أعراض الحمل بالنسبة للأم، فإن الحمل ربما يكون قد حدث قبل شهر من ظهور هذا العرض. يمكن للأم أن تستخدم اختبار الحمل الرقمي (كليربلو) والذي يحدد بالتقريب عمر الحمل.

تاخر الدورة سبعة اشهر - اعراض الحمل مع الرضاعة الطبيعية

الدورة قد تتأخر سبعة أشهر من بعد مولد الطفل، إذا توفرت أسباب الحمل بعد الولادة بثلاثة أو خمسة أشهر، فإن الأم قد تتساءل عن اعراض الحمل مع الرضاعة الطبيعية. قد تقتصر تغذية الرضيع على الرضاعة الطبيعية، مما يجعل الأم لا تلتفت إلى حقيقة أن الدورة لم ترجع بعد الولادة حتى هذا الوقت. قد تسترجع الأم وزنها بعد الولادة وتنقص وزنها بعد أربعة شهور من مولد الطفل حتى تصل إلى 55 كجم مثلا. في الأسابيع القليلة التالية فإنها قد تلاحظ أن ملابسها قد بدأت تضيق عليها، مع شعورها بانتفاخ البطن. قد تكون هذه الأعراض قد مرت بها في الحمل الأول. ربما تشعر الأم بالفضول وتبدأ في تتبع نتائج اختبارات الحمل واعراضه إن حدث مع الرضاعة الطبيعية، مما يجعلها تشعر بالخوف الشديد. وبخلاف قلة نزول الدم أثناء الدورة والشعور بالانتفاخ، فإنه قد لا توجد أعراض أخرى للحمل. قد تبدأ الأم في استعمال اختبار الحمل على وجه السرعة، ولكنها في نفس الوقت قد تشعر بالخوف الشديد. وتتساءل عن: ماهي اعراض الحمل مع الرضاعة الطبيعية؟

أثناء الرضاعة الطبيعية، فإن الحمل قد يحدث إذا كانت الدورة قد بدأت في النزول، كما أن التبويض يمكن أن يحدث في أي وقت. من الطبيعي أيضا أن ترجع الدورة بعد مرور فترة طويلة. إذا شعرت الأم بالقلق فإن عليها استخدام اختبار الحمل المنزلي.


كثيرا ما تتأخر الدورة مع وجود أعراض مع الرضاعة الطبيعية، ولكن في أغلب الأحيان فإن الحمل لا يحدث، حيث أن الجسم يحتاج المزيد من الوقت حتى تنزل الدورة بشكل كامل وتنتظم، أو أحيانا حتى تبدأ من الأصل مجددا بعد الولادة. على الأم أن تجري اختبارا للحمل على جميع الأحوال، لأنه من الممكن أن يحدث الحمل، وإذا توفرت أسباب الحمل فإن على الأم أن تلجأ إلى وسائل منعه، وذلك لأن التبويض يبدأ بعد الولادة قبل أن تبدأ الدورة.

الأربعاء، 21 ديسمبر، 2016

هل ينقطع الحليب عند الحمل

بعد أن تستمر الرضاعة الطبيعية لمدة 10 شهور فإن لبن الأم قد ينقطع فجأة. هل يحدث هذا بسبب الحمل؟ بسبب انقطاع الحليب فإن الرضيع قد يسبب ألما للأم وقد يبدو عليه الضيق بسبب عدم نزول الحليب. بعد أن تعطيه الأم زجاجة الحليب، ثم تحاول بعد ذلك إرضاعه طبيعيا فإن الحليب يكون منقطعا. قد تقرر الأم أن تستخدم مضخة الثدي ولكن الحليب لا ينزل مجددا. في اليوم التالي فإنها قد تحاول استخدام المضخة مرة ثانية، ولكن كل ما ينزل هو القليل جدا من الحليب. بعد مرور أسبوع فإن الأم قد تشعر بالتعب وخفة الرأس، ولكن هذه الأعراض لم تكن قد حدثت لها أثناء الحمل الأخير. هل ينقطع الحليب عند الحمل؟ كم من الوقت يستغرق الأمر بعد التوقف عن الرضاعة الطبيعية حتى يكون اختبار الحمل دقيقا.

يمكن أن يحدث الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية. الرضاعة الطبيعية يمكنها أن تمنع التبويض فقط إذا كانت الأم ترضع المولود باستمرار مرة كل ساعتين طوال الليل والنهار. لأن الرضيع قد بلغ العشرة شهور، فإنه من المفترض أن يبدأ في تناول الأطعمة الطرية، وبسبب ذلك فإن حليب الأم قد يقل. كلما قلت رضاعة الطفل من الأم، كلما قل إفراز هرمون البرولاكتين، وهو الهرمون المسئول عن إفراز حليب الأم، ومع ذلك فإنه من النادر بالنسبة للأم أن ينقطع الحليب لديها بشكل كامل، ولكن كل الاحتمالات قائمة. يمكن للأم أن تستخدم اختبار الحمل بعد ثلاثة أسابيع من اليوم الأول للدورة الشهرية الأخيرة. ولا يجب عليها أن تنتظر حتى يمر موعد الدورة المرتقب. من الاحتمالات الأخرى أيضا وراء انقطاع الحليب هو تناول الأم لأية أطعمة غير معتادة أو الكثير من الأطعمة التي لم يتعود عليها الرضيع مثل الثوم أو التوابل. إفراز الحليب ليس دليلا جيدا على كمية الحليب. بعض النساء لديهن الكثير من الحليب ولكنه منقطع ولا يفرز. مضخة الثدي بها العديد من سرعات الامتصاص، كما أن الحالة النفسية للأم تلعب دورا أيضا، وتختلف الكمية المفرزة من الحليب عن طريق المضخة عن مثيلتها أثناء رضاعة الطفل طبيعيا.

احتمال حدوث الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية يكون كبيرا. ربما ترضع الأم الطفل طبيعيا وتتناول في نفس الوقت حبوب منع الحمل المحتوية على البروجسترون فقط، وهي آمنة أثناء الرضاعة الطبيعية، ولكن الحمل محتمل الحدوث رغم ذلك. من الممكن أن ينقطع الحليب لأسباب غير ظاهرة. أما بالنسبة للأعراض المتعلقة بخفة الرأس والإحساس بالتعب سواء كانت بسبب الحمل أو لأسباب أخرى، فإن الأم عليها أن تستشير طبيبتها بخصوص هذه الأعراض.

من الممكن أن يحدث الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية، ولكن الأم من الممكن أن ترضع طفلها ولا ينقطع الحليب عند الحمل للمرة الثانية وتستمر الرضاعة حتى ولادة الطفل الثاني، بل أن الحليب يزداد بعد الولادة الثانية. على الأم أن تنتظر أسبوعين على الأقل بعد انقطاع الحليب، من أجل إجراء اختبار الحمل.

من المحتمل أن ينقطع الحليب عند الحمل. عادة ما تعرف الأمهات أن الرضاعة الطبيعية تجعل حدوث الحمل صعبا، عندما تذهب الأم من أجل إجراء فحص الستة أسابيع بعد الولادة، فإن الطبيبة قد تكتشف أن التبويض قد بدأ بل أنها قد تكون متأكدة أن الحمل قد حدث مجددا. إن انقطع الحليب فإنه على الأم أن تذهب لطبيبة الولادة من أجل أن تتأكد من حدوث الحمل أو عدم حدوثه. ربما يحدث انقطاع الحليب بسبب الحمل. بعد أن يولد الطفل فإن الحليب المفرز قد يصل وزنه إلى أكثر من كيلوجرام في اليوم، ولكن بعد ثلاثة أشهر فإن كمية الحليب المفرزة قد تتناقص إلى 170 جرام يوميا.

انقطاع الحليب أثناء استخدام مضخة الثدي ليس دليلا على انقطاعه نهائيا بالضرورة، قد تفرز الأم كميات وفيرة من الحليب عندما يكون الرضيع لا يتناول أية أطعمة أو حليب صناعي، ولكن مضخة الثدي لا تنتج ما يكفي من الحليب. مضخة الثدي لا يمكنها أن تبدأ تحفيز الصدر ليفرز الحليب. إذا أرادت الأم أن تستخدم المضخة، فإنه عليها أن ترضع المولود من أحد الثديين وفي نفس الوقت تستخدم المضخة في الثدي الآخر، وذلك بعد أن يبدأ الرضيع تحفيز الصدر ليفرز الحليب.

الرضاعة الطبيعية تعتبر وسيلة مضمونة مئة في المئة لمنع الحمل، إذا توفرت كل الشروط التالية: أن لا يتجاوز عمر الرضيع ستة أشهر أو أقل من ذلك، وأن تقتصر الأم في تغذيتها للمولود على الحليب الطبيعي بدون أية أغذية أخرى، وأن لا تكون الدورة قد رجعت بعد. وبما أن هذه الشروط لم تتوفر كلها، فإن الحليب قد ينقطع بسبب حدوث الحمل. وبذلك، فإنه على الأم أن تستشير الطبيبة حول شعورها بالضعف وخفة الرأس. وربما يكون ذلك بسبب فقر الدم. قد تستمر الرضاعة الطبيعة حتى وإن بلغ الطفل شهره التاسع عشر، ولكن الطفل قد يصاب بنوع من الحساسية إذا تناول الحليب الصناعي وتستمر هذه الحساسية حتى وإن مرت الشهور. قد تقترح طبيبة الأطفال على الأم أن تستمر في الرضاعة الطبيعية حتى يبلغ الطفل عامه الثاني، ولكن أية حال، فإن الأم قد تصاب بنوبات من الدوخة عندما يبلغ الطفل تسعة عشرة شهرا، وهذا الأمر قد يجعلها تستخدم مضخة الثدي مرة أو مرتين يوميا، ولكن مع استمرار الرضاعة الطبيعية. قد يكون الطفل مرتاحا للرضاعة الطبيعية، ولذا فإن الطبيبة قد تطلب من الأم استخدام المضخة حتى يبدأ الحليب في التزايد وهذا الأمر مؤكد الحدوث. قد لا يتجاوز الحليب المفرز من المضخة المئة جرام بقليل، ولكن الطفل يحصل على حليب الأم أكثر مما ينزل باستخدام المضخة، لذا فإن على الأم الاستمرار في استخدام المضخة حتى وإن قل الحليب.

حتى وإن كانت الأم ترضع الطفل على مدار الساعة، أي كل ساعة أو ساعتين، فإن الدورة قد ترجع رغم ذلك. الدورة قد ترجع بعد أربعة أشهر ونصف الشهر رغم أن الأم تقوم بالرضاعة الطبيعية أثناء النهار وكل ساعة أثناء الليل. قد تشعر الأم بخيبة أمل كبيرة بسبب أنها كانت متأكدة من عدم وجود احتمال لانقطاع اللبن أو نزول للدورة إلا بعد شهور طويلة. في بعض الأحيان فإن الرضع قد يعضون الصدر وينتظرون ردة فعل الأم. مضخات الثدي ليست دقيقة لمعرفة كمية الحليب الموجودة بالفعل، وخاصة إن كانت الأم تخشى من انقطاع الحليب. يجب على الأم أن تنصت إلى الرضيع وهو يبتلع الحليب وعليها أن تتجنب إعطائه الزجاجة في حالة عدم الرغبة في فطامه، إلا إذا كان الرضيع يعاني من مشاكل غذائية. على الأم تراقب ما تأكله وتحرص على تناول الفيتامينات. وتشرب المزيد من الماء وتأكل بما فيه الكفاية.

من الطبيعي أن تعرف أكثر الأمهات أن الرضاعة الطبيعية لا تمنع الحمل، ولكن حدوث انقطاع في الحليب مع الشعور بالتعب يمكن أن يكونا قد حدثا لسبب آخر. هل تتناول الأم الطعام وتشرب الماء بما يكفي؟ قد تشعر الأم بالغثيان ولا تستطيع أن تأكل أو تشرب كثيرا، وبسبب ذلك فإن الرضيع سوف يشعر بالغضب عند محاولة الأم إرضاعه بسبب انقطاع الحليب. بمجرد أن تتحسن الأم وتشرب الكثير من الماء، فإن الحليب سوف يكون إفرازه جيدا.

من الممكن أن يحدث الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية. ليس من المؤكد أن ينقطع الحليب عند الحمل. قد يكون الطفل في فترة نمو متسارعة في هذا السن. على الأم أن تستشير طبيبة النساء، وهي التي تستطيع أن تخبرها إن كانت حاملا أم لا. يمكن للأم أن تزور عيادة للرضاعة الطبيعية، حيث أنها يمكن أن تحصل على المساعدة لكي تستمر في الرضاعة الطبيعية، إن كانت ترغب في ذلك.


ربما تكتشف الأم أن الحمل قد حدث لها مجددا، وذلك بعد أن يبلغ طفلها الأول عاما كاملا، قبل أسبوعين من ذلك الوقت فإن الأم قد تكتشف أن الحليب قد بدأ ينقطع عن النزول وذلك إن قل للنصف ثم لم يعد ينزل نهائيا. هذا الأمر عادة يحدث حول وقت نزول الدورة وقد يستمر 3 أيام. من الممكن أن لا يكون هناك تداخل بين الرضاعة الطبيعية ودقة اختبار الحمل. عند حدوث الحمل فإن الأم قد تكون مجبرة على فطام الطفل الأول قبل الموعد الذي تأمله، في كثير من السيدات فإن الحليب ينقطع مع حدوث الحمل.    

اخذ حبوب منع الحمل اثناء الرضاعة - ما هي وسائل منع الحمل اثناء الرضاعة

الأم قد ترغب جديا في تغذية مولودها عن طريق الرضاعة الطبيعية، ولكنها قد تسمع بأن اخذ حبوب منع الحمل الحمل اثناء الرضاعة ممنوع. ما هي وسائل منع الحمل اثناء الرضاعة حتى لا يحدث حمل مجددا، ولم يبلغ المولود الأول شهره السادس بعد؟

من الجيد أن تهتم الأم بمولودها وترغب في إرضاعه طبيعيا مع أخذ وسائل منع للحمل لا تضره. توجد الكثير من وسائل منع الحمل اثناء الرضاعة. قد تقوم الأم بإرضاع الطفل لمدة ثلاثة شهور ثم تبدأ في تناول حبوب منع الحمل منخفضة الجرعة والتي تعتبر ذات كفاءة عالية. قد تكره الأم الوسائل الهرمونية لمنع الحمل مما يجعلها تختار اللولب النحاسي كحل جيد. يتم وضع اللولب النحاسي في عيادة الطبيبة، هذا اللولب قد يستمر لمدة 10 سنوات ويمكن ازالته في أي وقت. ويتميز بأنه يعمل بكفاءة تصل إلى 99 % وهو من الوسائل غير الهرمونية اثناء الرضاعة. على الأم أن تتحدث مع طبيبة النساء والولادة، وإن لم تعرض الطبيبة عليها هذين الخيارين، فإنها يجب أن ترى طبيبة أخرى تساعدها على الاستمرار في الرضاعة الطبيعية.

يمكن للأم أن تستشير الطبيبة حول أخذ حقنة منع الحمل. طبيبة النساء والولادة عادة ما تساند الأم في اختيارها لوسيلة منع الحمل اثناء الرضاعة. على الأم بالتأكيد أن تناقش هذه الوسائل مع طبيبتها.

عادة ما يكون من النادر جدا حدوث الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية في المقام الأول، ولكن تظل هناك فرصة أو احتمال ضئيل لحدوثه. قد يكون من الأفضلفضلأفضل افضلل استخدام العازل كوسيلة ناجحة لمنع الحمل أثناء الرضاعة.

يمكن للأم أخذ حبوب منع الحمل اثناء الرضاعة، ولكن يجب عليها أن تحذر من أي نوع يحتوي على الاستروجين، وذلك لأن ذلك يجفف لبن الأم. قد تستخدم الأم حبوب منع الحمل منخفضة الجرعة لمنع الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية ولا تسبب لها أية مشاكل.


من الأفضل للأم أن تستخدم وسيلة ما لمنع الحمل أثناء الرضاعة، حبوب منع الحمل منخفضة الجرعة تؤخذ بعد استشارة الطبيبة. وقد يتم تركيب لولب منع الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية في حالات أخرى أيضا.

ميثوتريكسيت والرضاعة الطبيعية

قد تستمر الرضاعة الطبيعية حتى يبلغ الطفل شهره العشرين، ولكن من المؤسف أن يحدث الحمل ثم يحدث الإجهاض، مما يضطر الأم إلى أن تأخذ حقنة ميثوتريكسيت. البعض قد يظن أن الرضاعة الطبيعية تكون آمنة إذا بدأت بعد يومين فقط من أخذ الميثوتريكسيت، ولكن الكثير من الأبحاث تفيد بأن هذا الأمر خطر. وعلى ذلك فإن الأم قد تضطر إلى أن تفطم الرضيع بشكل مفاجئ. قد تكون الرضاعة الطبيعية حتى هذا الوقت مفيدة للأم وللرضيع، مما يجعل الأم تعتقد أن فطام الطفل يعد خسارة كبيرة في هذا الوقت. هل ميثوتريكسيت يؤثر سلبيا على الرضاعة الطبيعية.

بعض المواقع الطبية المتخصصة في شؤون الرضاعة الطبيعية تفيد، بأنه بعد أخذ حقنة تحتوي على 65 ملليجرام فإن ستة عينات من لبن الأم والتي تم أخذها بعد فترة تتراوح ما بين ساعة إلى 24 ساعة بعد أخذ حقنة الميثوتريكسيت لم تحتوي على أية نسب من هذا الدواء. وفي موقع آخر فإن البعض يحذر من وصول هذه المادة إلى لبن الأم. السؤال الأهم هو كم عدد مرات الرضاعة التي يجب على الأم القيام بها؟ إذا كانت الأم ترضع المولود مرة أو مرتين في اليوم، فإن عليها بعد مرور بضعة أيام أن تستأنف الرضاعة، وذلك لأن الطفل لن يحصل إلا على القليل من لبن الأم. أما إذا كانت الأم ترضع المولود أربعة أو خمسة مرات في اليوم او أكثر، فإن عليها أن تستخدم مضخة الثدي ثم تتخلص من اللبن المفرز في الأيام القليلة التالية، وذلك من أجل التأكد أن الطفل لن يحصل على كميات كبيرة من الميثوتريكسيت. إذا مر أسبوع كامل على أخذ الحقنة، فإن الأم سوف تكون على ما يرام، وخاصة إن كانت تستخدم مضخة الثدي وتتخلص من اللبن المفرز.

يجب على الأم أن تتصل بطبيبة الأطفال وتسألها حول هذا الأمر. طبيبة الأطفال تعرف تفاصيل وخبايا الرضاعة الطبيعية وهي تستطيع أن تحدد للأم الأدوية الممنوعة أثناء الرضاعة. وبوجه عام، فإنه من المعتقد أن الرضاعة الطبيعية ممكنة أثناء تناول العديد من الأدوية، وقد لا يستلزم الأمر استخدام مضخة الثدي والتخلص من اللبن، ولكن ميثوتريكسيت من الأدوية الخطيرة والتي تستخدم كعلاج للأورام ويسبب ضررا جسيما للجنين. ولذا فإن على الأم أن تقضي بعض الوقت في الاتصال بالطبيبة من أجل التأكد من عدم وجود مخاطر.

الكثيرات من الأمهات يفضلن أن تستمر الرضاعة الطبيعية حتى بعد أن يبلغ الطفل شهره العشرين، وفي هذه الحالة فإن الرضاعة تكون مرتين في اليوم، قد يحدث الحمل خارج الرحم في هذه الأثناء. ربما لا تجري الأم إلا تحليلا واحدا لهرمون الحمل في الدم، وهي قد تحتاج المزيد من هذه التحاليل وذلك بعد يومين، من أجل معرفة إن كان ما حدث هو إجهاض أم أنه حمل خارج الرحم. ربما يكون للأم تاريخ سابق مع الحمل خارج الرحم مما جعلها تأخذ جرعتين من الميثوتريكسيت كعلاج دوائي للحمل خارج الرحم، ولكن هذا الأمر قد يكون قد حدث قبل الإنجاب. هل الرضاعة الطبيعية مع أخذ هذه الجرعات من الميثوتريكسيت يعتبر خطرا على الرضيع؟ وهل حدث الحمل بشكل طبيعي بعد حدوث الإجهاض؟ قد تتمنى الأم إجابات ترضيها عن هذه الأسئلة. وربما يكون كل ما يهم الأم في هذا الوقت هو أن تستمر في إرضاع الطفل طبيعيا حتى بعد أن يبلغ العشرين شهرا من العمر، وأيضا بسبب الفوائد العديدة للرضاعة الطبيعية بالنسبة للأم.

بعد أن يبلغ الطفل الشهر الثالث، فإن الأم تحاول أن تجد أية إجابات حول تأثير الميثوتريكسيت على الرضاعة الطبيعية، وذلك في حال أن اضطرت إلى استخدام هذا الدواء على هيئة أقراص مع الاستمرار في الرضاعة الطبيعية، وذلك حتى لو تطلب الأمر أن تقوم الأم بتخفيف الرضاعة الطبيعية حتى تصل إلى مرة واحدة في اليوم، وهذا يجعلها تستطيع التخلص من اللبن المتبقي خلال عدة أيام. قد يبكي الطفل لمدة أسبوع بسبب رفضه تناول الحليب من الزجاجة بسبب تعوده على الرضاعة الطبيعية. ربما تخبر طبيبة الأطفال الأم شيئا ما وتخالفها في الرأي اخصائية آلام المفاصل على سبيل المثال. يجب على الأم أن تتوقف عن الرضاعة الطبيعية على الفور من أجل أن تأخذ الحقنة وعليها أن تتناسى قليلا أهمية الرضاعة في هذا الوقت.

بعد أن تتصل الأم بعيادة طبيبة الأطفال أو أخصائية الرضاعة فإنها قد لا تكون متأكدة من الوقت الذي يجب فيه التوقف عن الرضاعة، أما الطبيبة أوالممرضة التي قد أعطتها الحقنة قد تخبرها بأنها يجب أن تتوقف عن الرضاعة لمدة يومين أثنين فقط.

الطفل البالغ من العمر 20 شهرا يمكنه أن يستمر في الرضاعة الطبيعية بعد أخذ الحقنة بفترة قصيرة، قد تكون الأم متأكدة من أن جرعة الدواء قد تخلص الجسم منها خلال أربعة أو خمسة أيام.   

اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية اثناء الرضاعة

الدورة الشهرية قد لا ترجع للمرة الأولى إلا بعد مرور أربعة أشهر من ولادة الطفل، والسبب وراء ذلك هو اعتماد الأم على الرضاعة الطبيعية بشكل حصري. بعد أن ترجع الدورة الشهرية للمرة الأولى، فإنها قد تتأخر لمدة 8 أيام عن موعدها في المرة الثانية. هل من اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية اثناء الرضاعة الطبيعية حدوث الحمل؟ أم إن عدم الانتظام يكون بسبب الرضاعة فقط؟

من الأمور الهامة أن تذهب الأم إلى الطبيبة للفحص للتأكد من عدم حدوث الحمل أو حدوثه. من الممكن أن يكون عدم انتظام الدورة أثناء الرضاعة بسبب حدوث الحمل. بعد مرور 6 شهور من الولادة فإن الحمل قد يحدث مجددا، وذلك عندما تذهب الأم إلى الطبيبة للفحص، فإنها قد تفاجئ بوجود جنين في الرحم.

على الأم أن تسعى لأن تجري اختبارا للحمل بعد أن تكتشف عدم انتظام الدورة الشهرية وذلك بعد مرور أسبوع، وهذا حتى يكون الاختبار أكثر دقة.

من اسباب عدم انتظام الدورة أو تأخرها اثناء الرضاعة الطبيعية حدوث الحمل، تحاليل الحمل رخيصة الثمن ولا تستغرق إلا وقتا قصيرا قبل أن تظهر نتيجتها، لذا يجب على الأم أن تستخدم إحدى هذا التحاليل. كثيرا ما تكون الدورة غير منتظمة أثناء الرضاعة الطبيعية.


قد لا تكون الدورة منتظمة أثناء الرضاعة ويصاحبها أعراضا مشابهة لأعراض الحمل مثل المغص والإحساس بآلام مبرحة في الظهر.

تاخر الدورة ثلاثة شهور بعد الولادة

بعد الولادة بثلاثة شهور فإن الدورة قد تتأخر، هل هذا التأخر مدعاة للقلق؟

بعد أن تنجب الأم طفلها بستة شهور، فإن الدورة قد تتأخر طوال هذه الفترة، وهو في واقع الأمر بالنسبة لبعض الأمهات شيء جيد. الطبيبة تعزو تاخر الدورة ثلاثة شهور بعد الولادة إلى الاستمرار في الرضاعة الطبيعية بصورة حصرية. وحتى يحدث الفطام أو تنتهي الرضاعة الطبيعية فإن الدورة سوف تعود. وبذلك فإن الأمر على ما يرام وعلى الأم أن تستمتع بهذه الفترة وتسترخي وتقضي وقتا سعيدا مع المولود.

قد لا تعلم الأم السبب وراء تاخر الدورة ثلاثة شهور بعد الولادة، وبسبب ذلك فإنها قد تستخدم اختبار الحمل، ولكن النتيجة تكون سلبية. قد لا ترغب الأم في الحمل مجددا في هذا الوقت القصير وذلك بسبب عدم استعدادها للانجاب مرة ثانية.

بمجرد ان يتوقف نزيف ما بعد الولادة أو دم النفاس، فإن الأم قد تبدأ في تناول حبوب منع الحمل. قد تضطر الأم إلى التوقف عن تناول هذه الحبوب بعد أن تجرب ثلاثة أنواع منها، أي نوعا كل شهر. وهذا الأمر يحدث لأن الأستروجين أحيانا يسبب صداعا نصفيا شديدا. قد تنزل الدورة مرتين فقط خلال الثلاثة أو أربعة شهور التالية للولادة. بعد أن يمر أسبوعين من انتهاء الدورة الشهرية الأخيرة وبعد أن تتوقف الأم عن تناول حبوب منع الحمل، فإن الدورة قد تنزل لمرة ثانية، ولكنها هذه المرة تكون غزيرة مما يجعل الأم تستخدم فوط صحية مهبلية سميكة بسبب حدوث النزيف لمدة ساعة. بعد أن تذهب الأم إلى عيادة الطبيبة، فإنه من اللازم التأكد من عدم وجود بقايا للمشيمة داخل الرحم. وإن لم توجد هذه البقايا فإنه على الطبيبة أن تعطي الأم دواءا يمنع استمرار النزيف. قد يستمر العلاج لمدة أسبوع قبل أن يتوقف النزيف، في الشهرين التاليين فإن الدورة قد تتأخر مجددا. قد تجري الأم العديد من اختبارات الحمل وتكون جميعها سلبية النتيجة. وهي ربما لا تهتم بتاخر الدورة بعد الولادة، ولكنها قد تخشى من أن يحدث الحمل مرة ثانية، وبذلك فإنها تتمنى وتدعو أن لا تكون حاملا، وذلك بسبب اكتفائها من الإنجاب.


كم من الوقت تستغرق عودة الدورة الشهرية بعد الولادة؟ بشكل عام فإن الأمر قد يستغرق شهرا أو شهرا ونصف الشهر بعد على الأقل سنة من الرضاعة الطبيعية.

تاخر الدورة 3 شهور بعد الولادة

بعد مرور 3 شهور أو ثلاثة شهور نصف الشهر بعد الولادة فإن الدورة قد تتاخر. قد تشعر الأم بنفس الإحساس الذي كانت تمر به قبل حدوث الدورة. إذا توفرت أسباب الحمل، فما هي احتمالات حدوث الحمل بعد تاخر الدورة 3 شهور بعد الولادة؟

في بعض الأمهات فإن الرضاعة الطبيعية تؤدي إلى تاخر الدورة شهورا طويلة بعد الولادة وبذلك فإن الحمل لن يحدث. يلزم أن تفطم الأم الرضيع من أجل أن تنجب مرة ثانية. قد يحدث الفطام في حوالي الشهر الرابع عشر من عمر المولود. وربما لا تعرف الأم إلى متى سوف تتاخر الدورة، وذلك إن استمرت في إرضاع المولود طبيعيا.

من المحتمل أن يكون الحمل قد حدث، وذلك إن تأخرت الدورة 3 شهور بعد الولادة، ولكن هذا الأمر ليس في أغلب الأحوال. إذا كانت الأم ترضع الطفل بشكل طبيعي، فإن الدورة قد تتأخر وتستغرق بعض الوقت حتى ترجع مجددا. ربما تتوقف الأم عن الرضاعة الطبيعية لمدة شهرين، وذلك بعد ان يبلغ الرضيع 8 أشهر، ولكن الدورة قد تتأخر أيضا. وفي هذا الحالة فإن عليها أن تستخدم تحليل الحمل المنزلي.

متى تنزل الدورة بعد الفطام

إذا اقتصرت تغذية الرضيع على الرضاعة الطبيعية لمدة 9 شهور، فإن الأم قد تتساءل عن متى تنزل الدورة بعد الفطام؟ قد لا ينزل في هذه الفترة إلا افرازات مهبلية كثيفة بلا رائحة ويصاحبها مغص في البطن. قد تتساءل الأم عن إن كانت هذه الأعراض هي أعراض للحمل الثاني. هل يوجد تفسير لعدم نزول الدورة بعد الفطام ونزول هذه الافرازات وحدوث المغص؟

الدورة قد تنزل بعد مرور 13 شهر وأحيانا قد تنزل بعد مرور 9 أشهر في بعض الأمهات. قد ترحب الأم بهذا التأخير والذي يحدث بسبب الرضاعة الطبيعية مما يجعل الجسم يستريح لفترة طويلة. نزول الدورة بعد الولادة أو بعد الفطام يختلف باختلاف النساء، ولكن يمكن أيضا للأم أن تجرى اختبارا للحمل حتى تتأكد من هذا الأمر.

إذا حدث الفطام في الشهر العاشر من عمر الرضيع، فإن الدورة الأولى قد تبدأ في النزول بعد حوالي شهر أو شهر ونصف الشهر من توقف الرضاعة الطبيعية.

الرضاعة الطبيعية قد تستمر بشكل جيد في الستة شهور الأولى. الدورة والتبويض قد يرجعان بعد الولادة بشهر واحد فقط، ولكن في بعض حالات الحمل الأخرى فإنهما قد يرجعان بعد شهر ونصف الشهر. الأم قد تحمل مجددا بعد الولادة بشهر واحد، وقد تعلم قبل ذلك إن احتمال الحمل بهذا الشكل السريع أمر نادر الحدوث، ولكنه أحيانا قد يكون ضارا للجسم أن يحدث الحمل في وقت قصير، الحمل قد يحدث رغم الالتزام بالرضاعة الطبيعية وتجنب تغذية الطفل بالحليب الصناعي. الحمل قد يحدث أيضا أثناء الرضاعة الطبيعية، وذلك على الرغم من تاخر الدورة، وفي هذ الوقت إن أجرت الأم فحصا لدى الطبيبة فإنها قد تجد أن التبويض ربما حدث لمرات عديدة بدون دورة. نزول دم النفاس قد يتوقف بعد مرور أسبوع واحد من الولادة. ولذا فإن على الأم أن تعلم أن الرضاعة الطبيعية لا تمنع الحمل مجددا، في بعض النساء فإن الرضاعة قد تمنع الحمل ولكن في نساء أخريات فإنها قد لا تمنع الحمل أبدا. جسد كل امرأة يختلف عن أجساد بقية النساء، تأخر نزول الدورة بعد الفطام قد يكون وراثيا في الأم وابنتها.

سؤال متى تنزل الدورة بعد الفطام كثيرا ما يطرح. الأم قد تقصر تغذية الطفل في الستة أشهر الأولى على الرضاعة الطبيعية، ولكنها بعد ذلك قد تبدأ في إعطاءه الأطعمة الطرية، وعلى الرغم من ذلك فإن الدورة قد لا تبدأ في النزول، وهذا الأمر يجعل الأم تظن أن هناك مشكلة تعاني منها. وعليها أن لا تقلق بسبب تأخر الدورة بعد الفطام لأنها تستغرق بعض الوقت حتى ترجع، وخاصة إن لم تكن الأم تتناول حبوب منع الحمل.

الكثير من الافرازات المهبلية عديمة الرائحة قد تنزل في وقت الفطام، وقد لا تعرف الأم سببها أو إذا كانت بسبب مشكلة صحية معينة. قد تبدو المرأة أنها حامل، ولكنها قد لا تكون حاملا وذلك بسبب عدم حدوث القيء أو الشعور بالغثيان أو غيرها من أعراض الحمل الشائعة، وذلك فيما عدا المغص، وهذا على الرغم من عدم نزول الدورة حتى هذا الوقت.

إذا حدث الفطام بعد مرور 15 شهرا من عمر الطفل، فإن الدورة ربما لن تبدأ إلا بعد إتمام الفطام بشكل كامل. قد تشعر الأم بالقلق مما يجعلها تسأل طبيبتها عن هذا الأمر، وحينئذ فإن الطبيبة سوف تخبرها بأن تأخر الدورة بعد الفطام أمر مؤقت، وعلى الأم أن تستمتع بوقتها ولا تشعر بالقلق.

الدورة تنزل بعد الفطام وذلك بعد مرور 6 أشهر وقد يتأخر الأمر عاما كاملا، ولكن من الأفضل أن تسأل الأم طبيبتها حول هذا الأمر وذلك لأن هذا التأخر قد يرجع إلى الاختلافات الفردية بين النساء.

إذا استمرت الرضاعة لمدة عشرة شهور كاملة ثم حدث الفطام، فإن الدورة قد تبدأ في النزول بعد مرور شهر ونصف الشهر.

إذا اقتصرت تغذية الطفل على الرضاعة الطبيعية مع تغذيته أيضا على لبن الأم في الزجاجة وذلك لمدة 11 شهرا، فإن الدورة سوف تبدأ في النزول بعد الفطام بشهر واحد. من المؤكد أن كل امرأة تختلف عن الأخرى، كما أن نزول الدورة قد يكون ذا علاقة باقتصار الرضاعة على لبن الأم أو عدم اقتصارها على ذلك.

إجابة سؤال متى تنزل الدورة بعد الفطام قد تأتي بشكل مفاجئ وذلك عندما ترجع الدورة مما يجعل الأم تشعر بالاطمئنان.