الخميس، 15 فبراير 2018

آلام الحمل في الشهر الثالث


الكثير من الآلام في الثلاثة شهور الأولى من الحمل سوف تقل بعد ذلك، حيث أن الام الشهر الرابع من الحمل تبدو أقل بكثير من مثيلاتها في الشهر الثالث، ويتضمن ذلك الأعراض المختلفة مثل الغثيان وتقلب المزاج والتعب، وذلك لأن الهرمونات في هذا الوقت تميل إلى الاستقرار في الثلث الثاني من الحمل.

احتمال حدوث الإجهاض يقل بشكل كبير منذ بداية الشهر الرابع، وفي واقع الأمر فإن ثمانين بالمئة من حالات الإجهاض تحدث في الاثنا عشر أسبوعا الأولى من الحمل.

من أجل تحسين فرص نمو الجنين بشكل طبيعي، فإنه من الهام تناول الأطعمة الصحية وتجنب بعض العادات اليومية الضارة مثل الإسراف في تناول الأطعمة أو المشروبات المحتوية على الكافيين أو التعرض للدخان السلبي أو أخذ الأدوية بدون استشارة الطبيبة. حيث أن عدم الإلتزام بما سبق ربما يؤدي إلى زيادة احتمالات الإجهاض أو المخاض المبكر.

في الأسبوع الثالث عشر فإن بطن الحامل تبدأ في الظهور. حيث أن الرحم تكبر ويتزايد حجمها بالإضافة إلى أن أعضاء الجسم المحيطة بالرحم سوف تنزاح وتغير موضعها إلى الأعلى من أجل التناسب مع النمو السريع للجنين.

لأن بطن الحامل في هذا الوقت ربما لا تكون كبيرة جدا، فإن الحاجة إلى استخدام ملابس الحمل في هذا الوقت لا تكون ضرورية. وربما تجد الحامل أن ملابسها قبل الحمل لم تعد مناسبة بل صارت ضيقة بشكل ملحوظ، ولذلك فإنه من الأفضل استخدام الملابس العادية ولكن الواسعة إن كان ذلك ممكنا. وهذا الأمر سوف يشعر الحامل بالراحة بالإضافة إلى تقليل الشعور بآلام الحمل في البطن والتي قد تشعر بها الحامل في هذا الوقت. بعض الحوامل ربما يفضلن ارتداء السراويل الواسعة أو ذات الأنسجة المرنة في هذا الشهر بدلا من الملابس العادية.

بعد انتهاء الشهر الثالث وبداية الرابع أو في الأسبوع الثالث عشر فإن الحامل ربما تحس بالتحسن الواضح مقارنة بالأسابيع السابقة. في هذا الوقت فإن التعب والغثيان يمكن أن يقلا بشكل كبير. وفي هذا الشهر أيضا فإن الاحساس بالصحة وبالحيوية يكون مستمرا طوال الوقت.

ربما تلاحظ الحامل أن طاقة وحيوية جسدها صارت متوفرة أكثر مما سبق، بالنسبة إلى معظم النساء، فإن التعب سوف يتناقص كلما مر أسبوع من أسابيع الحمل. يجب على الحامل أن تستمتع بزيادة صحتها وحيويتها في الأسابيع المقبلة حيث أن ذلك لن يدوم طويلا. وذلك لأنها سوف تشعر مجددا بالتعب بعد أن يبدأ الشهر السادس ويستمر هذا حتى نهاية الشهر التاسع.

قد تشعر الحامل ببعض الآلام أو عدم الراحة عندما تقوم بتغيير وضعية جسمها بسرعة. أوجاع الحمل في الشهر الثالث تسمى في هذه الحالة الم اربطة الرحم الدائرية. وهذه من أعراض الحمل الطبيعية والتي تعتبر أكثر انتشارا في الثلث الثاني من الحمل، ولكن بعض الحوامل قد يشعرن بها في وقت مبكر عن ذلك.

الم أربطة الرحم المستديرة يمكن أن تحس بها الحامل على شكل مغص أو أوجاع حادة، ولربما تكون هذه الآلام على مساحات أوسع، وكثيرا ما تكون هذه الأوجاع في الجانب الأيمن من البطن، وهذا على الرغم من أن الكثير من السيدات يشعرن بها في كلا الجانبين من أسفل البطن. هذه الآلام يجب أن لا تستمر لأكثر من بضعة ثواني أو دقائق معدودة.

على الرغم من أن آلام أربطة الرحم المستديرة مؤلمة، فإنها أيضا تعتبر من الأعراض الجسدية التي تجعل الحامل تتأكد من أن الرحم ما زالت تنمو وتكبر بشكل طبيعي. طالما أن الحمل مستمر، فإن الرحم سوف تستمر في النمو والاتساع وسوف تتمدد أيضا الأربطة التي تدعم الرحم، الشد في الأعصاب المجاورة للرحم سوف يجعل الحامل تحس بالألم الحاد وعدم الراحة.


للتخلص من آلام أربطة الرحم الدائرية، يجب على الحامل أن لا تغير وضعية جسدها بسرعة كبيرة، كما أن الجلوس في هدوء، والراحة هو كل ما يتطلبه الأمر من أجل إنقاص الألم. إن أصبح الألم يزداد سوءا، فإنه من الجيد الاتصال بالطبيبة.