الجمعة، 29 يوليو، 2011

التبويض والحمل ببنت - طريقة مجربة للحمل ببنت



بعض الأسر تريد المساعدة ومعرفة كيفية الحمل ببنت، وقد يظن البعض أن الإستعانة بحاسبة التبويض تعتبر طريقة مجربة للحمل ببنت، ولكن توجد العديد من الأسباب التي تؤكد أن حاسبة التبويض أو التقويم الشهري لا يعتبران من الطرق الأفضل، أو الأكثر مصداقية. ومن خلال السطور التالية، سيتم شرح لماذا لا تعتبر هذه الطريقة جيدة مقارنة ببعض الطرق الأخرى، بالإضافة إلى الإشارة إلى الطرق المجربة والأفضل للحمل ببنت.

كيف يمكن لحاسبة التبويض أن تساعدك في الحمل ببنت؟ حاسبات التبويض بوجه عام تعمل كما يلي: يمكنك أن تستخدمي الأنواع الموجودة على هيئة مواقع إنترنت أو الأنواع الورقية. ويكون إستخدامها بوضع علامة على يوم بداية الدورة ويوم بداية الدورة التي تليها. وهذا سوف يخبرك بمدى طول أو عدد أيام الدورة الشهرية. إن لم يكن إختيار الحمل بولد أو ببنت يعتبر هاما، فإن أسباب الحمل بوجه عام يجب أن تكون في وسط الدورة. وعادة ما تكون حوالي اليوم الرابع عشر. ولا توجد صعوبة في تحقيق ذلك. حيث أن الأمر لا يتطلب سوى تخمين يوم إنتصاف الدورة، حيث تكون الخصوبة في أفضل حالاتها. وعلى الرغم من ذلك، فإن النساء اللاتي يرغبن في الحمل ببنت يجب أن تتواجد أسباب الحمل خلال الأيام الثلاثة السابقة ليوم التبويض، وذلك لأن الأمشاج المسئولة عن الحمل ببنت تتميز بطول العمر بعكس النوع الآخر من الأمشاج.

وبشكل ظاهري فإن هذا الأمر يعتبر منطقيا، ولكن توجد مشكلة. حيث أن عددا كبيرا من النساء لا يحدث لديهن الحمل خلال منتصف الدورة وليست كل امرأة يمكن أن تحمل في نفس اليوم من كل دورة. والكثيرات قد جربن هذه الطريقة ولم تفلح مساعيهن. وعلى ذلك، فإن شراء إختبار التبويض المنزلي ، وإستخدامه يمكنك من من رؤية التغيرات الطفيفة والتي تشير إلى أن التبويض في سبيله إلى الحدوث. وقد تذهل بعض السيدات عند قدوم اليوم الرابع عشر ولا يظهر هذا الإختبار أي نتيجة إيجابية. وقد تصاب المرأة بالهلع، إعتقادا منها أن التبويض لا يحدث لديها، ولكن في النهاية قد يأتي التبويض بعد ذلك بأربعة أيام أو حتى بعد أسبوع كامل. وعلى ذلك، فإنه في أغلب الأحيان لن يحدث الحمل إذا تمت الإستعانة بحاسبة التبويض لأن الوقت قد يكون مبكرا بحوالي أسبوع كامل حيث أن الأمشاج لن تستطيع البقاء كل هذه الفترة، حتى وإن كانت من النوع المؤدي للحمل بالبنت. إن كان الوقت مبكرا أو متأخرا بما لا يزيد عن أيام قلائل، فإن ذلك سوف يؤثر بشدة على نوع الجنين.

الطرق المجربة والأفضل من حاسبة التبويض والمؤدية للحمل بالبنت كثيرة، توجد هناك العديد من الطرق للتنبؤ بموعد التبويض أن كنت ترغبين في الحمل ببنت. ومنها على سبيل المثال قياس حرارة الجسم، وملاحظة إفرازات عنق الرحم، أو إستخدام إختبار التبويض المنزلي. وأكثر هذه الطرق تترك المجال مفتوحا لحدوث الخطأ. حيث أن حرارة الجسم يمكن ان ترتفع أو تنخفض بسبب العديد من الأسباب بخلاف التبويض. كما أن إفرازات عنق الرحم يمكن أن تتغير لأسباب أخرى غير التبويض. ولكن إختبار التبويض المنزلي يعتبر أحد الطرق التي لا تعتمد على التخمين. وأفضلها النوع الذي يعمل عن طريق اللعاب حيث أنه أفضل من النوع الذي يعمل بالبول، كما يمكن إعادة إستخدامه، ولكن كلا النوعين يعتبران هما الأفضل من الطرق القديمة التي تتطلب القدرة على التخمين وبدون نتائج قاطعة وصحيحة مئة في المئة. إن كنت ترغبين بشدة في الحمل ببنت، فإن وجود أسباب الحمل في الأيام القريبة جدا من يوم التبويض سوف يؤدي بالتأكيد إلى الحمل بولد.

توجد أشياء عديدة سوف تساعدك على الحمل ببنت بخلاف إختيار التوقيت الملائم للتبويض وهو الأمر الشديد الأهمية لحدوث الحمل ببنت. وحتى تحصلي على أفضل النتائج، يجب عليك أن لا تكتفي بطريقة واحدة. إختيار نوع المولود بطريقة طبيعية من أجل الحمل ببنت يعتمد على أن الأمشاج المسئولة عن الحمل بولد تتميز بالضعف وقصر العمر وتوجد هناك طرق أخرى للإستفادة من هذه الصفات.

وجود الأمشاج في مكان بعيد عن البويضة، يضمن أن الأمشاج المسئولة عن الحمل بولد تمر بفترة زمنية طويلة قبل أن تصل إلى البويضة وهذا بالطبع خارج عن قدرتها نظرا لضعفها الشديد. كما ينبغي عليك أيضا رفع مستوى الحموضة في الجسم، لأن هذا الأمر سوف يضعف الأمشاج المسئولة عن الحمل بولد مما يؤدي إلى إختفائها بشكل أسرع. ويمكنك القيام بذلك عن طريق تعديل نظامك الغذائي حتى يحتوي على الأطعمة ذات المستوى العالي من الحموضة. ومن الطرق التي تسهل حدوث ذلك هو قياس مستوى الحموضة في وقت مبكر حتى يتم تحديد المستوى المطلوب بلوغه، ويجب الجمع بين أكثر من طريقة حتى يتم الوصول إلى أفضل النتائج سريعا. ويمكنك الإستمرار في قياس درجة الحموضة أثناء تعديل النظام الغذائي بحيث يكون واضحا متى يصل الجسم إلى المستوى المطلوب من درجة الحموضة.

الطريقة المجربة للحمل ببنت هي الحرص على التحديد الدقيق لجميع الخطوات السابقة. ويجب أن لا تعتمدي على الأمل أو التخمين. بل يجب الإستعانة بجميع الوسائل المتاحة والرخيصة حتى يتم التأكد بشكل كامل من أن الجسم أصبح مهيئا للحمل ببنت.

هناك تعليقان (2):

  1. سلام عليكم أنا عندي ولاد وحبي يجيني بنت بس أنا عندي أكياس ماء على الرحم .... رحت عند اادكتور بس ما في فيدي شو بتنصحوني

    ردحذف
  2. سلام عليكم أنا عندي ولاد وحبي يجيني بنت بس أنا عندي أكياس ماء على الرحم .... رحت عند اادكتور بس ما في فيدي شو بتنصحوني

    ردحذف