الخميس، 4 أغسطس، 2011

براز الطفل الرضيع



يعتبر براز الطفل علامة هامة على قدرة الطفل على إستيعاب غذاءه. ماهو الشكل الطبيعي لبراز الطفل الرضيع؟ تتغير درجة لون براز الطفل وكثافته وعدد مرات التبرز خلال الأشهر الأول من حياته كما أن هذه الأمور تختلف أيضا بإختلاف نظام تغذية الطفل.

يسمى براز الطفل الرضيع الذي يظهر لأول مرة ببراز المولود، وهو ذو لون أخضر غامق وكثيف وشديد اللزوجة. وبراز المولود يحتوي على القليل من الخلايا الطلائية والقليل من الشعر، والمخاط والسائل الامنيوسي وبعض الصفراء والماء وكل هذه المواد موجودة في أمعاء الجنين والتي يقوم بالتخلص منها بعد أن يولد. براز المولود يظهر أنه قد أصبح مستعدا لعملية الهضم ويجب أن يتخلص منه المولود على الأقل خلال يومين بعد الولادة. وهذه فرصة جيدة للأم لتتعلم كيف تغير الحفاضة لأول مرة. ويجب أن تكوني مستعدة لهذا الأمر لأنه قد يأتي بشكل مفاجئ.

وبمجرد أن يبدأ الطفل الرضيع في هضم لبن السرسوب أو اللبأ وهو أول لبن ينزل من الأم، أو في هضم لبن الأم، أو حتى الحليب الصناعي فإن براز الطفل يبدأ في التغير إلى اللون البني الداكن ويصبح أقل لزوجة. وعندما يبدأ الطفل في الرضاعة الطبيعية فإن براز الطفل سوف يتحول إلى اللون الأصفر الغامق مع وجود أجزاء أو حبيبات صغيرة بيضاء اللون فيه. كما أنه سوف يكون قليل التماسك ويمكن أن يحدث هذا الأمر مع وجود تغيرات كبيرة كل بضعة أيام.

وبعكس الرضع الذين يتناولون اللبن الصناعي، فإن الأطفال الذي يعتمدون على الرضاعة الطبيعية لا يصابون بالإمساك. لبن الأم هو أفضل أنواع الألبان المتاحة لجعل جسم طفلك متهيئا لعملية الهضم. ومن الطبيعي أن يكون الطفل الذي يرضع بالطريقة الطبيعية لديه براز ذو لون أصفر غامق مع وجود بعض البقع أو الخطوط خضراء اللون. ولكن لونه يعود مجددا إلى اللون الأصفر الداكن.

عندما يتناول الطفل اللبن الصناعي، فإن برازه سوف يكون في قوام الكريمة وعادة ما يكون أخضر اللون. وكل نوع من أنواع الحليب الصناعي يؤدي إلى ظهور إختلافات ضئيلة في اللون الأخضر. لتجنب الامساك الذي يحدث نتيجة تناول الرضيع للبن الصناعي، فإنه يجب أن يتبرز الطفل على الأقل مرة واحدة يوميا أو كل يومين.

الطفل الرضيع الذي يعتمد على الرضاعة الطبيعية ولكنه يتناول القليل من الحليب الصناعي فإن شكل برازه سوف يختلف ما بين هذين النوعين من البراز إعتمادا على الكمية التي يتناولها من اللبن الصناعي ومن لبن الأم. براز الطفل الرضيع الغير طبيعي والذي يشير إلى الحاجة إلى ضرورة الكشف الطبي بواسطة طبيبة أمراض الأطفال يتميز بأنه ذو لون أخضر خفيف وقد يصاحبه وجود شعور بالضيق أو الإنتفاخ مع وجود إلتهابات شديدة.

كما أن هذا البراز قد يتميز بالقوام السائل مع عدم وجود أية بقع بيضاء اللون، أوعندما يتألم الطفل بشدة أثناء التبرز ويكون البراز له قوام الحصى وذلك عند تناول الطفل للبن الصناعي، أو عندما يكون الطفل الذي يتغذى بهذه الطريقة مصابا بالامساك لمدة ثلاثة أيام أو أكثر، أو يكون البراز محتويا على خطوط من الدم، أو ذو لون أخضر وله لزوجة بياض البيض، وقد يتعرض الطفل أيضا إلى التقيؤ الشديد بعد إطعامه ثلاثة مرات متعاقبة مع إصابته بالإمساك.

توجد بعض النصائح التي يجب الإلتزام بها أثناء إنتظار الكشف الطبي على الطفل ومنها، لعلاج الامساك من الممكن إعطاء الطفل قليل من الماء، أو إعطاؤه بعض البرقوق أو المشمش الجاف بعد سلقه إذا كان الطفل يتناول الأطعمة الصلبة. كما يمكن إعطاؤه ملعقتين صغيرتين من عصير الخوخ مخففة في قليل من الماء وذلك بالنسبة للأطفال الرضع، ويجب عليك قياس درجة الحرارة بإستمرار.

لعلاج الإسهال قومي بإعطاء الطفل القليل من الماء كل ساعة، يمكنك الإستمرار في إرضاعه بطريقة طبيعية ولكنك قد تحتاجين إلى لبن الأطفال الصناعي الخالي من اللاكتوز بصورة مؤقتة. أما إذا كان الطفل يتناول الطعام الصلب فيمكن إعطاؤه بعض الموز المهروس، بالإضافة إلى قياس حرارته بإستمرار، ويجب إعطاؤه الماء على الأقل ستة مرات في اليوم.

ومع نمو الطفل، فإن جهازه الهضمي سوف يؤقلم نفسه مع الروتين اليومي، وبدون ملاحظة شكل البراز سوف تكونين قادرة على معرفة كيف يكون طفلك في صحة جيدة عن طريق تتبع ظهور أية تغيرات أو مشاكل حول هذا الأمر. وإذا شعرت بأية شكوك فإن عليك الإتصال فورا بطبيبة أمراض الأطفال.

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق