السبت، 13 أغسطس، 2011

البكتيريا المسببة للافرازات المهبلية ذات الرائحة - التخلص من رائحة الافرازات




الافرازات المهبلية الموجودة بكميات قليلة تعتبر طبيعية. الغدد الموجودة في جدران المهبل مثلها مثل الموجودة في عنق الرحم تنتج كميات بسيطة من الافرازات والتي تعتبر هامة في تنظيف المهبل. وهذه الإفرازات عادة ما لا يكون لها رائحة كريهة وهي تتميز بكثافتها العالية. وهي بوجه عام تكون بيضاء اللون. ولبعض الأسباب، فإن الافرازات المهبلية قد تصبح سميكة وخاصة أثناء الدورة الشهرية، أو أثناء الرضاعة الطبيعية. ولكن في بعض الأحيان، فإن المراة قد تتعرض لظهور الافرازات المهبلية ذات الرائحة. وهذا قد يشير إلى وجود إلتهابات غير ظاهرة في المهبل.

البكتيريا المهبلية قد تسبب زيادة في الافرازات المهبلية ذات الرائحة. في النساء المصابات بالبكتيريا المهبلية، فإن العديد من أشكال البكتيريا تنمو في المهبل. ونمو البكتيريا في المهبل قد يؤدي إلى ظهور افرازات مهبلية ذات رائحة. وهذا المرض في السابق كان يعرف باسم مختلف. ولكن هذا الاسم قد تم تغييره بعد ذلك وأصبح البكتيريا المهبلية حيث أنه صار يشير إلى العديد من أشكال البكتيريا التي يمكن أن توجد في المهبل حيث أنها تنمو هناك بشكل كبير جدا. وهذا المرض لا توجد له تأثيرات جانبية خطيرة على صحة المرأة بوجه عام.

وهذا المرض يشخص بوجود علامة واحدة فقط وهي ظهور افرازات مهبلية ذات رائحة. ولا توجد أية أعراض أخرى يسهل ملاحظتها في النساء المصابات بالبكتيريا المهبلية. وفي بعض الأوقات المعينة، فإن الافرازات ذات الرائحة الكريهة تكون بكميات كثيفة.

البكتيريا المهبلية قد تنتج من أسباب عديدة ومنها. أن لاكتوباسيلس وهي عبارة عن بكتيريا مسئولة عن إنتاج مواد مفيدة للمهبل تبدأ في الإختفاء، وقد يكون ذلك بسبب زيادة نمو البكتيريا اللاهوائية في المهبل. عند إستخدام بعض النساء للبخاخات في تنظيف المهبل فإن ذلك قد يؤدي إلى تسهيل نمو البكتيريا. التدخين من أهم العوامل التي تزيد من تدهور حالة المرأة المصابة بهذه البكتيريا.

توجد العديد من العلاجات التي يمكن أن تستخدم للتخلص من البكتيريا المهبلية ومنها، المضادات الحيوية مثل مترونيدازول والتي يمكن أن تستخدم في علاج المرأة التي تعاني من البكتيريا المهبلية. وهذا المضاد الحيوي يوجد منه نوعان نوع على هيئة اقراص والآخر على هيئة هلام. كريم يسمى كليندامايسين وهذا الكريم يمكن أن يستخدم لوقف ظهور الرائحة الكريهة للمهبل.

هذه الأدوية لا تصاحبها أعراضا جانبية. ومع ذلك، في بعض الأحيان فإن الإلتهابات الفطرية قد تكون من الأعراض الجانبية لإستخدام هذه المضادات الحيوية والكريم. وإن لم يتم التخلص من البكتيريا بشكل كامل بعد إنتهاء الجرعة الكاملة من المضادات الحيوية، فإن المزيد من المضاد الحيوي يجب أن يتم إعطاؤه للمرأة التي تعاني من البكتيريا المهبلية.

هناك تعليق واحد:

  1. السلام عليكم :زوجتي حامل في الشهر السادس و كل شيء طبيعي و الحمد لله و لكني تفاجأت في منتصف الشهر السادس بزوجتي تبلغني بوجود رائحة في السوائل المهبلية التي تفرز ارجو افادتي و شكرا

    ردحذف