الثلاثاء، 15 أغسطس، 2017

هل يمكن اخذ حبوب منع الحمل في اي وقت

هل يمكن البدء في أخذ الحبة في أي وقت أم يجب أخذها في اليوم الأول من الدورة الشهرية؟ هل يمكن تناول الحبة للمرة الأولى في اليوم الثاني من الدورة؟ قد لا تعرف المرأة الوقت الحقيقي الذي تبدأ فيه الدورة. في اليوم السابق قد تكون الدورة خفيفة، ولكن نزيف الدورة قد يصبح غزيرا في اليوم التالي. بعد شراء علبة الحبوب قد تتساءل المرأة إن كان عليها البدء في أخذ الحبوب في اليوم الثاني من الدورة أم تنتظر لمدة شهر آخر من أجل أخذ الحبوب للمرة الأولى.

يمكن أخذ الحبوب في نفس اليوم الذي تم شرائها فيه. لا يوجد سبب يستدعي الإنتظار. وفي واقع الأمر، يمكنك البدء في استعمال هذه الحبوب في أي وقت أثناء الشهر، ولكن الوقت الذي تستغرقه الحبوب حتى يبدأ مفعولها يتوقف على نوع الحبوب الذي تتناولينه.

أكثر النساء يستخدمن الحبوب المركبة والتي تحتوي على هرمونين وهما الاستروجين والبروجستين. وبالنسبة للحبوب المركبة، إذا استخدمت العلبة في الخمسة أيام الاولى من بداية الدورة، فإن فاعلية الحبوب سوف تبدأ على الفور. أما إذا بدأت في أي وقت آخر من الشهر، فإن منع الحمل سيكون بعد مرور سبعة أيام. ولذا فإنك سوف تكونين في حاجة إلى طريقة مساعدة مثل العازل، إذا توفرت أسباب الحمل في هذا الأسبوع.

بالنسبة لحبوب البروجستين فقط، فإن مفعولها سوف يبدأ بعد مرور يومين، وذلك بغض النظر عن الوقت التي تؤخذ فيه أثناء الشهر. قومي بزيارة الطبيبة إن لم تكوني متأكدة من نوع الحبوب التي تأخذينها.

وبذلك فلا حاجة للإنتظار حتى يأتي اليوم الأول من الدورة ليتم البدء في أخذ حبوب منع الحمل، ويمكنك البدء في الوقت الذي تفضلينه. وبإختصار يجب عليك فقط الإنتظار لسبعة أيام حتى يبدأ مفعول الحبوب.