الأربعاء، 15 يونيو، 2011

اسرار الحمل - نصائح لحدوث حمل



هل جال بخاطرك يوما تساؤلات عن السبب الذي يحول دون حدوث الحمل في بعض السيدات الراغبات بشدة في الحمل وإنجاب طفل، في حين أن النساء الأخريات الغير منتظرات حدوث الحمل كثيرا ما يجدن أن الحمل يحدث لديهن سريعا وبدون تأخير. بعض النساء يعتقدن أن المطلوب فقط لحدوث الحمل هو توفر أسبابه حتى يتم الحمل وإنجاب طفل. والأمر ليس بهذه السهولة، كما أن الأمور عادة لا تجري بهذا اليسر، على الرغم من أن ذلك يحدث في قليل من الأحيان. وعلى ذلك، ما هي الاسرار والنصائح التي تؤدي لحدوث الحمل.

الاسرار والنصائح المؤدية لحدوث الحمل هي أساسا متعلقة بفترة التبويض التي تمر بها المرأة. ومن المؤكد أن أكثرية النساء على علم بهذا الموضوع، عملية التبويض تحدث في النساء مرة واحدة في الشهر، وتظل البويضة صالحة للإخصاب لمدة تقارب الأثنى عشر ساعة. وخلال هذه المدة يجب أن يتم تلقيحها حتى لا تفسد ويصبح من المستحيل تقريبا إخصابها.

ومما سبق يتضح أن الأمر ببساطة أن وجود أسباب للحمل خلال أي فترة غير فترة التبويض لن تؤدي لحدوث الحمل على وجه الإطلاق. وهذا تقريبا يعني أن ذلك لن يؤدي أبدا لحدوث الحمل وإنجاب طفل في فترة قصيرة. كما أنه من الصعب كثيرا على أي امرأة أن تحمل مطلقا في الوقت الذي تريده ما لم تتزامن أسباب الحمل مع فترة التبويض.

وعن طريق وضع المعلومات السابقة في الإعتبار، يمكنك الإنتقال إلى الخطوة التالية وهي التي تؤدي إلى حدوث الحمل. وعن طريق معرفة كيف يمكن زيادة فعالية الامشاج الذكرية فإن هذا الأمر سوف يساعد أيضا على حدوث الحمل بدون تأخير. وفي الواقع، مع كل هذه المعلومات فإنه مايزال يوجد إحتمالات غير قليلة للفشل في حدوث الحمل، والمزيد من المعاناة والتفكير بسبب عدم قدرتك على إنجاب طفل. وهذا الأمر في حد ذاته يساعد على إعطاء المزيد من الإهتمام لحدوث الحمل، مما يساعد بدوره على سرعة حدوث الحمل. وذلك لأن الرغبة في إنجاب طفل قد تؤدي إلى حدوث الحمل.

قد يحدث الحمل بشكل مفاجئ في بعض النساء، على الرغم من عدم توقعهن أو رغبتهن في ذلك، ومن المعروف أن توفر أسباب الحمل بشكل زائد عن المطلوب لا تؤدي إلا إلى تقليل عدد الامشاج. ومن أجل التأكد من عدم نقص عددها، يجب أن لا تتوافر أسباب الحمل أكثر من مرة كل ثلاثة أيام. وهذا الأمر قد يكون غريبا على البعض. ولكن حتى يتم حدوث الحمل، فإنه يجب أن تجري الأمور بهذه الطريقة.

وعلى ذلك، فإن أحسست ببعض اليأس بسبب عدم حدوث الحمل، حتى مع توافر أسبابه بشكل كافي، فإنه ينبغي عليك تجربة النصائح السابقة لتتأكدي من فاعليتها في حدوث الحمل. ومن الأمور الهامة الأخرى الحرص على صحة الجسم والإبتعاد عن الضغوط النفسية. بالإضافة إلى تناول الطعام الصحي. كما يجب تجنب المشروبات الضارة والدخان السلبي. لأن الدخان قد يدمر الجنين خلال الأيام الأولى من مراحل تكونه.

أفضل طريقة تساعدك على حدوث الحمل هي معرفة موعد التبويض الخاص بك. وبعد ذلك يجب أن تتوافر أسباب الحمل قبل عدة ساعات من بداية التبويض وهذا يرفع كثيرا من إحتمال حدوث الحمل. كما أن أسباب الحمل إن توافرت في اليوم السابق والتالي لفترة التبويض تزيد كثيرا من فرص حدوث الحمل. وعن طريق إتباع الطرق التي تم ذكرها في السطور السابقة، فإنه من المؤكد أنك سوف تجدين أن حدوث الحمل أصبح أمرا أكثر سهولة.

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق