السبت، 17 أغسطس 2013

نسبة الاجهاض في الشهر الثالث - متى تقل نسبة الاجهاض


ما هي نسبة الاجهاض في بداية الشهر الثالث؟ قد تعاني بعض الأمهات من مشاكل في قنوات فالوب وفي هذه الحالة فإن العلاج يكون عن طريق طبيبة متخصصة في الخصوبة. الحمل من الممكن أن يحدث بعد ذلك ولكن قد يكون كيس الحمل فارغ وهذا لا يمنع أن يحدث الحمل مرة أخرى وفي هذه الحالة فإنه من الضروري إجراء فحص السونار في بداية الشهر الثالث للتأكد من أن كل شيء طبيعي كما يمكن قياس دقات قلب الجنين. قد تتساءل الحامل عن نسبة الاجهاض في ثالث شهور الحمل ومتى تقل هذه النسبة. الكثيرات من الحوامل يشعرن بالقلق ويأملن في استمرار الحمل ولكنهن يخشين من الاجهاض.

نسبة الاجهاض تنخفض إلى أقل من خمسة في المئة وذلك بمجرد أن ترى الحامل أو تسمع دقات قلب الجنين. الحمل بعد حدوث الاجهاض يسبب الكثير من الخوف خشية أن لا ينجح مجددا ولكن في أكثر الأحيان فإن الحامل والجنين يكونان بخير. في بداية الشهر الثالث فإن الحامل قد تسأل الطبيبة حول نسبة الاجهاض في الشهر الثالث وتجيب الطبيبة بأنه بمجرد أن تسمع أو ترى الحامل دقات قلب الجنين فإنه من غير المحتمل بشكل كبير حدوث الاجهاض. دقات قلب الجنين تكون حوالي مئة وثلاثين دقة في الدقيقة أثناء فحص السونار لأول مرة ولكنها قد تصل إلى مئة وستين في بداية الشهر الثالث من الحمل.

طبيبات النساء والولادة يؤكدن أنه بمجرد سماع دقات قلب الجنين بواسطة جهاز الدوبلر أو إجراء أشعة دوبلر على الجنين فإن نسبة حدوث الاجهاض تنخفض إلى أقل من ثلاثة في المئة. كما أنه يمكن أيضا قياس ورؤية دقات القلب على جهاز السونار ولكن نسبة الاجهاض تقل بشكل أكبر عند القدرة على سماع دقات قلب الجنين بشكل مباشر. يجب على الحامل أن لا تشعر بالقلق على الحمل وذلك لأن الطبيبة تعتبر أن نسبة الاجهاض تقل في الشهر الثالث. في بداية الشهر الثالث يكون الوقت مناسبا للحامل أن تخبر عائلتها وقريباتها بحدوث الحمل لديها. الشعور بالقلق لن يفيد الجنين في هذا الوقت ويجب على الحامل أن تتجنب الأفكار الغير إيجابية وتتمسك بالأمل دائما وذلك لأن بعض الأفكار والكلمات قد يكون لها تأثير على استمرار الحمل أكثر مما هو متصور.

الحامل قد يحدث لها الاجهاض في بداية الشهر الثالث وذلك على الرغم من قياس دقات قلب الجنين قبل ذلك وقد تظن الحامل أن كل شيء على ما يرام ولكن ذلك نادر الحدوث لأن نسبة الاجهاض في الشهر الثالث تقل عن خمسة في المئة. وقد تجد الحامل أنها غير محظوظة لأنها هذه النسبة القليلة تنطبق على حملها بشكل مؤسف.

يجب على جميع الحوامل أن يعلمن أن استمرار الحمل له ارتباط بالكثير جدا من العوامل والتي يصعب التحكم بها جميعا كما أن حدوث الاجهاض أو استمرار الحمل وراءهما العديد من الأسباب. في بداية الشهر الثالث من الحمل فإن الحامل قد يدور في ذهنها العديد من الأسئلة المقلقة ولكن ينبغي عليها أن تسترخي وتأمل أن يستمر الحمل بشكل طبيعي وأن يظل الجنين على ما يرام ويستمر نموه. يجب على الحامل أن تكون إيجابية التفكير ومهما حدث للحمل فإن من حولها سوف يساعدونها سواء حدث الاجهاض أو اكتمل الحمل بنجاح. العديد من الحوامل يشعرن بالقلق الشديد وقد يصبن بالشد العصبي بسبب الخوف من الاجهاض وهو أمر لا يمكن منعه في كثير من الأحيان إن كان سيحدث وإذا تعرضت الحامل للاجهاض فإن الحمل قد ينجح في المرة التالية. يجب على الحامل أن تعلم أن معظم حالات الحمل تستمر بمجرد بدء الشهر الثالث وهو الوقت التي تقل فيه نسبة الاجهاض. ينبغي على الحامل أن تتمسك بالأمل دائما وحتى بعد نجاح الولادة وإنجاب الطفل يجب التمسك بالتفكير الإيجابي.

الحامل قبل بداية الشهر الثالث يمكنها أن تقيس دقات قلب الجنين أكثر من مرة لدى الطبيبة كما يمكنها أيضا مشاهدة حركة الجنين على جهاز السونار. نسبة الاجهاض تقل كثيرا في بداية الشهر الثالث ولكن للأسف فإن هذا الاحتمال يظل دائما موجودا ولكن في حدود الخمسة بالمئة. الاجهاض يحدث كثيرا قبل منتصف الشهر الثاني وقد يجعل هذا الأمر الحامل تنتظر أن تمر الثلاثة أشهر الأولى بشكل طبيعي وفي هذا الوقت رغم أن الاجهاض قد يحدث فإن نسبته تقل كلما تقدمت شهور الحمل. الكثيرات من الحوامل قد يشعرن بالخوف الشديد من الاجهاض في الشهرين الأولين من الحمل وخاصة إن كان الحمل بالتوائم ولكن قياس دقات قلب الجنين والتي قد تصل إلى معدل مئة وستين دقة في بداية الشهر الثالث قد تطمأن الحامل كثيرا. قد يحدث الاجهاض بعد أسابيع قليلة من بداية الحمل ولكن الحمل قد يحدث مجددا مرة أخرى وهذا الأمر بالطبع يجعل الحامل تشعر بالقلق المستمر وعلى الطبيبة أن تطمأن الحامل بأن الجنين في أتم صحة.

الاجهاض قد يحدث في منتصف الشهر الثالث وبعد يوم واحد من قياس دقات قلب الجنين لأول مرة. طبيبة النساء والولادة دائما ما تخبر الحامل أن نسبة الاجهاض في الشهر الثالث من الحمل لا تتجاوز الخمسة في المئة وذلك لا يعني أن الاجهاض لا يحدث في هذا الشهر في أحيان نادرة وعلى الحامل أن تأمل أن لا يحدث هذا الأمر في الحمل التالي. إذا كانت الحامل تشعر بغثيان الصباح فإن ذلك علامة طيبة على أن احتمال الاجهاض قليل ولكن قياس دقات قلب الجنين في الشهر الثالث يجعل نسبة الاجهاض تتناقص من خمسة وعشرين بالمئة من الحالات إلى نسبة خمسة في المئة. سماع الحامل لدقات قلب الجنين يجعل الطبيبة تؤكد لها أن نسبة الاجهاض قد تناقصت كثيرا.