الجمعة، 22 أبريل، 2011

نتيجة تحليل الحمل المنزلي



تعتبر نتيجة تحليل الحمل المنزلي الأولية هي إنعكاس لكمية هرمون الحمل، وهذا الهرمون تفرزه المشيمة بمجرد إلتصاق البويضة المخصبة ببطانة الرحم. كما أن هرمون الحمل يفرز في بول المرأة الحامل. إختبارات الحمل المنزلية تكون مصممة لقياس هرمون الحمل، ويعتبر قياس هرمون الحمل في البول هو الكيفية التي تعمل بها تحاليل الحمل المنزلية.

ولكن ما هي دقة النتيجة الأولية لتحليل الحمل المنزلي. قد تصل دقة وحساسية النتيجة التي يمكن الحصول عليها من تحليل الحمل المنزلي خلال اليوم الأول من غياب الدورة إلى حوالي تسعين بالمئة، والسبب وراء ذلك أن ما يقارب من عشرة بالمئة من النساء ربما لا تكون البويضة حتى هذا الوقت قد إلتصقت بالرحم، ويقدر بعض الأطباء أن دقة نتائج إختبار الحمل المنزلي قد تصل 96% بعد مرور أسبوع واحد من غياب الدورة الشهرية، وعلى هذا فإن دقة هذه الإختبارات دائما ما تكون مؤكدة، طالما أن التعليمات المدونة على التحليل يتم إتباعها بطريقة صحيحة.

لأن إلتصاق البويضة بالرحم عادة ما يحدث خلال 11 يوما بعد إنتهاء التبويض، فمن الممكن أن يتم إجراء هذا التحليل في وقت مبكر جدا، وهذا بالطبع أمر خاطئ. العديد من الشركات المصنعة لتحليل الحمل المنزلي تعتبر منتجاتها دقيقة مئة بالمئة. وإحدى هذه الشركات تزعم أن تحليل الحمل يمكن إستخدامه مبكرا خلال الأربعة أيام السابقة لموعد الدورة الشهرية، أو قبل الخمسة الأيام السابقة لغياب الدورة الشهرية. كما أن هذه الشركة تزعم أن ما يقارب من نصف النتائج الإيجابية للإختبار تظهر خلال الثلاثة أيام السابقة لموعد الدورة الشهرية، و 90% تظهر خلال يومين، و 95% خلال يوم واحد فقط قبل موعد الدورة الشهرية.

توجد شركة أخرى تزعم أن نتائج تحليل الحمل المبكرة، يمكن الحصول عليها بقياس هرمون الحمل قبل أربعة أيام من موعد الدورة المعتاد. ويوجد تحليل حمل منزلي آخر تبلغ دقته في قياس مستويات هرمون الحمل إلى سبعين بالمئة وذلك قبل أربعة أيام من موعد الدورة، وتزداد هذه النسبة إلى 80% قبل موعد الدورة بثلاثة أيام، وتسعين بالمئة قبل يومين أثنين من الدورة. وتنشر هذه الشركات إحصائيات حول دقة تحاليل الحمل المنزلية التي تنتجها.

يتم عمل إختبار الحمل المنزلي بتحليل البول، ويجب على المرأة أن تبدأ في التبول وبعد نزول كمية معينة من البول يتم وضع إختبار الحمل عبر البول النازل، أو يمكن ملء وعاء بالبول، ومن الأفضل جمع البول في الوعاء، وبعد ذلك يتم غمس طرف تحليل الحمل في الوعاء لمدة سبعة ثوان. ولكن بعض تحاليل الحمل المنزلية تختلف تعليمات إستخدامها عما سبق. كما أنه توجد العديد من المواقع التي تشرح طرق تبين كيفية إستخدام تحليل الحمل المنزلي. وإذا تم إستخدام تحليل الحمل بطريقة خاطئة، فلن تكون نتائجه دقيقة بالطبع، ولذلك فإنه من الهام قراءة كل التعليمات جيدا قبل البدء في إستخدامه، وهذه التعليمات سوف تشرح كل خطوات إجراء تحليل الحمل المنزلي.

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق