الأربعاء، 20 أبريل، 2011

الامساك عند الحامل



تعتبر فترة الحمل وعملية الولادة من أهم الأشياء التي تمر بها المرأة. وكنوع من الإستعداد للحمل والولادة، فإن جسم المرأة الحامل يتعرض للعديد من التغيرات الكبيرة. ومن هذه التغيرات مشكلة تظهر كثيرا وهي الإصابة بالامساك. وهذا يجعل المرأة تشعر بالكثير من الإنزعاج. ومن خلال السطور التالية سيتم مناقشة مشكلة الامساك، ثم يتم عرض بعض العلاجات لهذه المشكلة. يختلف الناس في طريقة تعريفهم للامساك. لأن بعض الحوامل تشعر بالإنتفاخ، والبعض الآخر يعانين من كثرة مرات التبرز بكميات قليلة. وقد تشكو بعض الحوامل من صعوبة التخلص من الفضلات. ولكن الامساك يعرف طبيا بأنه عبارة عن التبرز أقل من ثلاثة مرات في الأسبوع.

الاصابة بالامساك عند الحامل كثيرة الحدوث أثناء الحمل، وقد يستمر أيضا بعد الولادة لعدة أيام. بعض النساء اللاتي حدث لهن تدخل جراحي أثناء الولادة يعانين معاناة شديدة أثناء التبرز. وهذه المعاناة تجعلهن يتجنبن التبرز في الأوقات الطبيعية مما يؤدي لحدوث الإمساك. كما أن النساء اللاتي أنجبن عن طريق الولادة القيصرية يتعرضن أيضا للامساك بشكل مؤقت. وقد يحدث أيضا إنسداد في الأمعاء مع الشعور بالمغص الشديد وحدوث القيء. وفي السطور التالية سيتم ذكر نصائح مفيدة للوقاية وللتخلص من الامساك. ومن الممكن أيضا ممارسة رياضة المشي الخفيف أو المعتدل لزيادة حركة الأمعاء، وللمساعدة على تقليل الشعور بالإنتفاخ.

شرب الكثير من السوائل أثناء الحمل، مثل الماء الذي يتم إمتصاصه من الأمعاء إلى الدم يقلل من حدوث الامساك. وعلى المرأة الحامل أن تشرب كميات متزايدة من الماء من أجل الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي وصحة الجنين. وعلى الأقل فإنك سوف تحتاجين لشرب ما يقارب من ستة أكواب من الماء يوميا. أما إذا كان الطقس ساخنا أو رطبا، فقد تحتاجين للمزيد من السوائل. الحفاظ على رطوبة جيدة في الجسم عن طريق شرب الماء، سوف يساعد بالتأكيد على الوقاية من الامساك.

إحرصي على تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم والفيتامينات. ولكن بعض مستحضرات الفيتامينات قد تسبب الإنتفاخ والامساك. وقد أظهرت الدراسات أن أفضل مستحضرات الكالسيوم هي التي تذوب في الخل. ومن هذه المستحضرات الكالسيترايت. كما أن مضادات الأكسدة التي تحتوي على الألومنيوم تسبب حالة شديدة من الامساك، وهذا يوجب تجنبها نهائيا. الفيتامينات المأخوذة أثناء الحمل، وخاصة تلك المصنعة خصيصا للمرأة الحامل، يسهل إمتصاصها بطريقة جيدة من خلال الجهاز الهضمي. وهي بالتالي لا تسبب حدوث الغثيان أو الإنتفاخ. وهذه الفيتامينات تحتوي على الحديد وحمض الفوليك وفيتامينات ب وهي ضرورية أثناء الحمل.

قد تحتاج بعض النساء لتناول الملينات لتقليل حدوث الامساك، وهذه الملينات تعمل كعوازل لتقليل إلتصاق فضلات الطعام بالقولون. وهذا يؤدي بشكل أساسي لزيادة ليونة الفضلات، وبذلك يسهل التخلص منها بطريقة سهلة وطبيعية. ومن العلاجات الطبيعية للامساك تناول طعام أو مشروبات باردة ويليها تناول أطعمة أو مشروبات ساخنة. وعلى سبيل المثال يمكن شرب عصير بارد، وبعد ذلك يتم تناول مشروب ساخن مثل الشاي. والعديد من النساء الحوامل يفضلن تناول المشروبات الغير محتوية على الكافيين. والتبادل بين المشروبات الساخنة والباردة يساعد على تحفيز نشاط الأمعاء. ومن الفوائد الأخرى الجيدة لما سبق هو تخليص الجسم من الغازات.

قد يصل الأمر في بعض الحوامل للحاجة إلى البقاء في الفراش لفترات طويلة جدا أثناء الحمل. وفي هذه الحالة، يجب أن يتم إستخدام جهاز ينشط حركة الرئة، كما أنه يحافظ على نشاط وحركة الأمعاء. ولا يستخدم هذا الجهاز بشكل متواصل، ولكن يتم إستخدامه على فترات متقطعة. وكل ما سبق ذكره هو طرق للمساعدة على التخلص من الامساك عند الحامل. ومن الهام جدا إستشارة الطبيبة لعلاج الامساك. وهي ستكون على علم بالأسباب المرضية الأخرى، مثل إضطرابات الغدة الدرقية التي قد تتزايد أثناء الحمل وتسبب الامساك. وقد لا يكون الامساك سوى مشكلة مزعجة تترافق مع الحمل، وسوف تختفي سريعا بعد إتمام الولادة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق