الأحد، 24 أبريل، 2011

كيفية الحمل بعد الاربعين



يمكن أن يحدث الحمل بعد الاربعين، عن طريق إتباع عدة طرق لزيادة الخصوبة بصورة طبيعية وسليمة. العديد من النساء ممن بلغن سن الاربعين يعانين من عدم حدوث الحمل، وذلك بسبب أنهن لا يجدن الوقت الكافي والملائم لحدوث الحمل. وتوجد العديد من الموانع الطبية لحدوث ذلك، لأن قدرة المرأة على الحمل تتناقص بزيادة العمر. وخلال الفترة ما بين الخامسة والثلاثين والاربعين قد يصبح أمامك فقط أيام معدودة، كل بضعة أشهر وذلك عندما تكون فرص الحمل متاحة.

الوقت الذي تزداد فيه الخصوبة خلال الشهر هو اليوم الثالث عشر السابق لموعد الدورة الشهرية التالية. ولكن هذا اليوم قد يختلف بإختلاف العديد من العوامل، ومنها الشعور بالقلق أو الضغوط النفسية، أو الإصابة بأي نوع من الأمراض أو التغيرات الحادثة في معيشة المرأة وطرق حياتها. وإذا كان التبويض لا يحدث لديك بصورة شهرية، كما هو شائع في العديد من النساء في عمر الخامسة والثلاثين وحتي الأربعين، فإنه يكون من الصعب جدا التحديد بشكل دقيق ومعرفة الوقت التي تزداد فيه الخصوبة. ولذلك فإن تحديد فترة التبويض تصبح أكثر أهمية بعد بلوغك سن الاربعين.

ولا يحدث الحمل بشكل طبيعي نتيجة تلقيح البويضة وحسب، لكنه أيضا من الضروري أن تكون هذه البويضة سليمة وصالحة للإخصاب حتى يحدث الحمل بعد الاربعين، ويجب أن تتوافر أسباب الحمل بشكل جيد أثناء فترة التبويض، وذلك لأن الأمشاج الذكرية تظل حية وصالحة للإخصاب لمدة ثلاثة أيام فقط. ولكي تكون البويضة صالحة للإخصاب يجب أن يمر على الأقل يوم أو يومان من بداية التبويض، وذلك لأن البويضة تظل صالحة للتبويض بعد مرور يوم كامل من خروجها من المبيض، ولكن المشكلة ان البويضات بعد سن الأربعين قد تحمل بعض التشوهات وخاصة في النساء الأكبر سنا. ويحدث هذا الأمر لأن المرأة تولد وتحتوي مبايضها على جميع البويضات التي ستستمر معها لآخر العمر، وعلى هذا فإن البويضات في سن الاربعين يبلغ عمرها أربعين سنة أيضا.

وأفضل وقت لحدوث الحمل هو منتصف فترة التبويض. وهو الوقت الذي يجب أن تتوافر فيه أسباب الحمل عدة مرات، وذلك عندما تكون البويضة في أحسن أحوالها وتكون صالحة للتلقيح. كما يجب أيضا أن تكون حالة الأمشاج الذكرية جيدة. وأفضل طريقة لضمان جودتها وقدرتها على التلقيح، هي أن يتزامن سبب الحمل مع فترة التبويض وليس قبله بفترة طويلة. ومن أبسط الطرق لزيادة فاعلية الإخصاب هي غياب أسباب الحمل لعدة أيام قبل بداية فترة التبويض في المرأة. ولكن ليس قبلها بفترة طويلة، لأن طول الوقت قد يؤدي إلى نقص قدرة الأمشاج على إخصاب البويضة.

هذه الطرق التي تبين كيفية الحمل بعد الاربعين وهي التحديد الدقيق لفترة التبويض، وإختيار أفضل الأوقات التي تكون فيها البويضة والأمشاج صالحة للإخصاب، تعتبر هي الطرق الأفضل التي يمكن إستخدامها حتى يمكن الحمل بعد الاربعين. وكلها أساليب طبيعية، وهي لا تسبب أية أضرار وتعتبر شديدة الفاعلية. وإستخدامها بطريقة صحيحة قد توفر عليك عملية التلقيح الصناعي أو المجهري، أو أية إجراءات جراحية أخرى من أجل أن يحدث الحمل فوق سن الأربعين.

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق