الجمعة، 16 فبراير 2018

حركة الجنين في الشهر الثالث


هل الجنين يبدأ في الحركة مبكرا في نهاية الشهر الثالث أو في الأسبوع الثالث عشر؟

أثناء الأسبوع الحادي عشر أو في منتصف الشهر الثالث، فإن الحامل يمكنها الاحساس بحركة الجنين. حركة الجنين يمكن أن تبدأ على شكل نقرات أو رفرفة وعندما تصل الحامل إلى نهاية الشهر الثالث فإنها سوف تشعر بهذه الحركة طوال الوقت، عند سؤال الطبيبة عن هذا الأمر، فإن الطبيبة تخبر الحامل بأن ذلك من الممكن أن يحدث حينما تشعر الحامل بحركة الجنين مبكرا، وخاصة إن لم يكن ذلك هو الحمل الأول.

الاحساس بحركة الجنين في نهاية الشهر الثالث وخاصة في أثناء الحمل الأول، قد تظهر على شكل ركلات وتبدأ من الأسبوع الحادي عشر أو منذ منتصف ذلك الشهر. الكثير من السيدات الحوامل يختلط لديهن الأمر ويعتقدن أن الإحساس بالفقاقيع في البطن يحدث بسبب غازات البطن او لوجود الانتفاخ، ولكن غريزة الحامل تجعلها تعرف أن ذلك بسبب حركة الجنين، حيث أنه في ذلك الوقت يبدأ في تحريك عضلات جسمه مبكرا مما يساعد على نموها. وهو شعور رائع تشعر به الكثير من الحوامل في وقت مبكر.

أثناء الليل وفي الأسبوع الأخير من الشهر الثالث فإن الحامل تبدأ في الإحساس بحركة الجنين. وقد يكون الأمر غريبا عليها، إن كان هذا هو حملها الأول. وفي هذه الحالة فإن الحامل قد لا تكون متأكدة أن ذلك الشعور بسبب تحرك الجنين، ولكنها عندما تضغط ضغطا خفيفا بيدها على موضع الحركة فإنها سوف تشعر بصلابة ذلك الموضع وبذلك ستعرف في ذلك الوقت بأن هذا الإحساس ناتج من حركة الجنين.

الحامل ربما تحس ببعض الرفرفة لبضعة ليالي متتالية، وإن حدث هذا في الأسبوع الثالث عشر من الحمل، فإنها ربما تكون متأكدة من أن ذلك بسبب الجنين.

أثناء الأسبوع الأول من الشهر الرابع، فإن الحامل ربما تحس بركلات الجنين. في الحمل الأول، إن كانت الحامل تتميز بزيادة الوزن قليلا، فإن ذلك لا يمنع احساسها بحركة الجنين وإن حدث ذلك بصعوبة. ربما تظهر هذه الحركة كما لو أن كان هناك شخصا يقوم بالوكز بأصبعه ولكن في داخل الرحم. يمكن أن تشعر الحامل بذلك أكثر عندما تجلس في وضعيات معينة، ولكن حركة الجنين يمكن أن تظهر أثناء الاغتسال على شكل ركلات. تعتبر الحامل هذا الشعور جميلا، حيث أن ذلك ربما يجعلها تضحك كثيرا.

ربما تكتشف الحامل أن عمر الحمل قد تم تقديره بشكل خاطئ، وعلى سبيل المثال ربما تظن أنها في بداية الشهر الرابع بينما هي لم تبلغ بعد إلا منتصف الشهر الثالث. أحيانا فإن بطن الحامل تكون كبيرة في منتصف الشهر الثالث بسبب نحافة جسدها. أثناء فحص السونار فإن الجنين قد يبدأ في الركل وربما تكون الركلات قوية بشكل لم تعهده الحامل في حملها السابق، قد يكون الأمر مفاجئا بالنسبة للحامل، ولكن ذلك يرجع إلى أن كل حمل يختلف عن الحمل الذي يسبقه.


من الجيد معرفة أن الاحساس بحركة الجنين ربما تكون ممكنة من الأسبوع الثاني عشر. ربما تعتقد الحامل أن الحركة إن لم تكن بسبب الجنين فإنها تكون بسبب غازات البطن، ولكن في الحمل الأول فإن حركة الجنين تجعل الحامل تشعر بالوخز الخفيف الذي يحدث على أطراف الأصابع، وهذه الحركة عادة ما تتوقف ثم تبدأ من جديد مرة أخرى. حركة الجنين من الأمور المؤثرة في حالة الحامل المعنوية وخاصة إن كان الحمل لأول مرة، وذلك لأنها مدهشة وغريبة. من الممكن أن لا تشعر الحامل بحركة الجنين لمدة أسبوع كامل بعد حدوثها لأول مرة، ولكنها تتمنى أن يتكرر الإحساس مجددا بالجنين في وقت قريب.