الثلاثاء، 13 فبراير 2018

الم اسفل البطن للحامل


الم البطن غير المستمر أثناء الحمل من الأمور كثيرة الحدوث ودائما لا يعتبر من الأشياء الضارة على الرغم من كثرة الشكوى منه، ولكنه من الممكن أيضا أن يكون علامة على وجود مشكلة كبيرة. يجب على الحامل أن لا تتجاهل الم اسفل البطن المستمر أو الحاد. ويلزم الاتصال بالطبيبة إن كان الألم لا يخف بعد محاولة علاجه بالراحة التامة لمدة عدة دقائق، أو إذا كان الم البطن تحدث معه أعراضا مثل النزيف أو نزول قطرات من الدم من المهبل، أو ظهور إفرازات مهبلية غير معتادة، أو كانت الحامل تشعر بالقشعريرة والحمى، أو مع وجود خفة في الرأس أو حدوث آلام أو ضيق أثناء التبول أو مع الشعور بالغثيان أو حدوث التقيؤ.

هل الحمل يسبب الم السفل البطن؟ إجابة هذا السؤال هي نعم. القليل من الألم بالإضافة إلى المغص في بدايات الحمل من الأمور المعتادة. أما في الفترات اللاحقة من الحمل فإن المغص بالإضافة إلى المخاض الكاذب والوجع بسبب أربطة الرحم الدائرية لا تعتبر أيا منها مضرة للحامل. المغص في بعض الأوقات عندما يكون خفيفا أثناء الحمل وبدون أية أعراض أخرى هو عادة لا يمثل أي مصدر للقلق.

ليس من الطبيعي أن يحدث المغص أثناء الحمل مع وجود آلام حادة ومستمرة أو كان يصاحب هذا المغص أي من الأعراض الأخرى ومنها، الغثيان والتقيؤ والنزيف المهبلي والصداع أو الحمى. الألم مع المغص ومع حدوث النزيف المهبلي في فترة مبكرة من الحمل يمكن أن تكون كلها علامات على الحمل خارج الرحم أو على أن الإجهاض في طريقه إلى الحدوث.

ليس من الطبيعي أيضا أن يحدث الألم في أعلى البطن. إن كانت بطن الحامل دائما حساسة عند اللمس، وخاصة عند الضغط عليها لمدة قصيرة، فإن عدوى ضارة جدا في البطن تسمى التهاب الصفاق أو التهاب الغشاء البريتوني ربما تكون هي السبب في هذا الألم.

ليست كل أوجاع البطن التي تحدث أثناء الحمل هي علامة على وجود مشكلة طبية. اسباب الم السفل البطن للحامل تتضمن العديد من الأشياء ومنها وجود غازات وانتفاخ البطن والذي يحدث كثيرا أثناء الحمل بسبب الهرمونات التي تبطئ الهضم كما أن ضغط الرحم على البطن وعلى الأمعاء يزيد من هذه الآلام.

هرمونات الحمل والتي تقلل من سرعة الهضم بالإضافة إلى الضغط على الأمعاء بسبب تمدد الرحم يمكن أن يؤديان إلى الإصابة بالإمساك.

الحمل خارج الرحم يحدث عندما تلتصق البويضة المخصبة في مكان خارج الرحم، وخاصة في قنوات فالوب. هذا الحمل ربما يسبب الشعور بالمغص في بدايات الحمل كما أنه يسبب أنواعا أخرى من الأعراض.

إن لم يتم علاج الحمل خارج الرحم على وجه السرعة، فإنه يسبب الوفاة يجب على الحامل أن تتصل بالطبيبة على الفور إن شعرت ببعض الأعراض المختلفة ومنها أوجاع في البطن أو في الحوض أو حدوث ليونة في البطن وتكون هذا الآلام حادة ومفاجئة ولا تختفي بل تكون مستمرة، وفي بعض الأحيان تظهر وتختفي وخاصة إن كانت في أحد جانبي الجسم.


من أعراض الحمل في قناة فالوب نزول قطرات دم أو حدوث نزيف من المهبل، ومنها أيضا الألم الذي يصبح أكثر سوءا أثناء القيام بالأعمال اليومية أو أثناء التبرز أو السعال أو الكحة. من علامات الحمل خارج الرحم الآلام الشديدة في في الكتف بسبب تراكم الدم تحت الحجاب الحاجز وهذا يحدث عند تمزق قناة فالوب. يجب على الحامل أن تتصل بالمستشفى إن كان النزيف مستمرا أو ظهرت علامات الصدمة وهي تسارع النبض والدوار أو الدوخة والإغماء وشحوب الجلد وتعرق البشرة.